الأربعاء، ٣٠ ذو القعدة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

تراشق بين «بيل غيتس» و«إيلون ماسك» مجددا

تراشق بين «بيل غيتس» و«إيلون ماسك» مجددا
تواصل ـ فريق التحرير:
تراشق كل من الملياردرين إيلون ماسك وبيل غيتس بشأن رهان غيتس “بمليارات الدولارات” ضد تسلا حيث شكك الملياردير الأمريكي بيل غيتس صاحب شركة مايكروسوفت، في قدارت نظيره الملياري إيلون ماسك مقللا من شأن وفائدة السيارات الكهربائية.
وقال غيتس: “أعطي الكثير لتغير المناخ أكثر من إيلون أو أي شخص آخر”. “وتبرعت بالكثير من الدولارات لهذا الهدف”.
وأضاف غيتس: “السيارات الكهربائية تمثل حوالي 16% من حل مشكلة الانبعاثات، لذلك نحتاج أيضا إلى حل 84% الأخرى”.
من جانبه،  قال ماسك إنه رفض تبرعا خيريا من غيتس لأن الرئيس التنفيذي لشركة تسلا سمع أن غيتس لديه رهان بقيمة 500 مليون دولار “قصير” ضد الشركة، والتي قال ماسك إنها تعني أن غيتس لم يكن جادا بشأن تغير المناخ.
يدور التراشق بين غيتس وماسك، بينما تتراجع القيمة الصافية لثروتهما بمليارات الدولارات هذا العام مع انهيار أسواق الأسهم بسبب مخاوف من ارتفاع التضخم وأسعار الفائدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *