الأحد، ١٦ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٤ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

قرار هندي عاجل بعد إساءة المتحدث باسم الحزب الحاكم للنبي ﷺ

قرار هندي عاجل بعد إساءة المتحدث باسم الحزب الحاكم للنبي ﷺ

تواصل – فريق التحرير:

كشفت وسائل إعلام هندية، أن حزب «بهاراتيا جاناتا» قرر تعليق عمل المتحدث باسمه بعد تعليقات مسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم.

وأوضحت أن المتحدث الرسمي باسم الحزب الحاكم نافين كومار جيندال، تسبب في موجة غضب عارمة اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد العربية والإسلامية، بعد تطاوله وسخريته من الرسول صلى الله عليه وسلم.

وسادت حالة من الغضب الشديد على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد تغريدة للسياسي الهندي، أثارت غضب النشطاء ضد الهند وسياساتها، خاصة وأن مثل هذه الإهانات الهندية أصبحت متكررة.

وتصدر هاشتاج «إلا رسول الله» الترند على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، هاجم من خلاله النشطاء رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، وسياسات حزبه، داعين إلى مقاطعة المنتجات الهندية .

وأكد عدد كبيرمن المغردين أن هؤلاء الإرهابيين الهنود قتلوا وهجّروا الآف المسلمين، وسط صمت دولي مدهش، وغياب المنظمات الدولية ومن يطالبون بحماية حقوق الإنسان في أي مكان وأي شخص ما لم يكن مسلمًا.

وفي وقت سابق من عام 2019، ألغت الهند المادة 370 من الدستور، التي كانت تكفل الحكم الذاتي في جامو كشمير ذات الأغلبية المسلمة الوحيدة في البلاد، في الوقت الذي جعل فيه رئيس الوزراء «ناريندرا مودي» وحزبه الحاكم، قاعدتهما القومية الهندوسية منصة لمحاربة أكثر من 200 مليون مسلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *