الجمعة، ٤ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

“نيويورك تايمز” تكشف مفاجأة عن التحقيقات في مقتل شيرين أبو عاقلة

“نيويورك تايمز” تكشف مفاجأة عن التحقيقات في مقتل شيرين أبو عاقلة

تواصل – فريق التحرير:

كشفت صحيفة نيويورك تايمز، أن تحقيق “CNN” ومؤسسات إعلامية أخرى، أشار إلى أن الاحتلال هو من قتل مراسلة قناة الجزيرة شيرين أبو عاقلة.

وأوضحت أن حديث الاحتلال عن أن تحقيقات «CNN» ومؤسسات أخرى استندت على حقائق مزيفة يزيد من أهمية محاسبة كاملة، وأنه لإثبات الحقائق في مقتل شيرين يجب إجراء تحقيق مستقل بمشاركة أمريكية وإسرائيلية وفلسطينية.

وأشارت إلى أنه يوم مقتل شيرين أعلن متحدث عسكري تابع لدولة الاحتلال أن الصحفيين أهداف مشروعة لأنهم مسلحون بالكاميرات.

وأكد أن دولة الاحتلال ترفض الدور الحاسم لصحفيين شجعان مثل شيرين في نقل العنف المتصاعد مؤخرًا، مشيرة على أن عائلة شيرين وزملاءها والمهتمين بحرية الصحافة يستحقون معرفة أكثر مما كُشف عن مقتلها.

وأضافت أن أكثر من 3 أسابيع مضت على مقتل شيرين أبو عاقلة ولم يتم الشروع في تحقيق خارجي ورسمي، مؤكدة أن العالم لا يعرف سوى القليل عن المسؤول عن مقتلها.

من ناحيتها أعلنت وزارة الخارجية الفلسطينية، أنه تم إحالة ملف اغتيال شيرين أبو عاقلة على يد جيش الاحتلال إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وأعلن المعهد الدولي للصحافة، أن 34 منظمة صحافية وحقوقية تطالب بتحقيق فوري ومستقل في اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة.

يأتي هذا في الوقت الذي طالبت فيه مقررة الأمم المتحدة للأراضي الفلسطينية فرانشيسكا ألبانيزي، بتحقيق شفاف في مقتل شيرين أبو عاقلة، مؤكدة أن مقتل الصحفية يرقى ليكون جريمة حرب، وأن هناك ضغطًا على دولة الاحتلال لإجراء تحقيق مستقل في الجريمة، لافتة إلى وجود ضغط متزايد على المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية للتحقيق في مقتل شيرين أبو عاقلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *