الإثنين، ١٠ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٨ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

مسؤول ياباني يحذر: بلادنا في خطر بسبب انخفاض نسبة المواليد

مسؤول ياباني يحذر: بلادنا في خطر بسبب انخفاض نسبة المواليد

تواصل – وكالات:

قال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني، هيروكازو ماتسونو، في مؤتمر صحفي: “إن انخفاض معدل المواليد يمكن أن يزعزع أسس مجتمعنا واقتصادنا”، معتبرا أن معالجة هذه القضية “أولوية قصوى للحكومة”.

وتعهد ماتسونو بتهيئة بيئة اجتماعية مطمئنة للأزواج فيما يتعلق بالولادة وتربية الأطفال، وتكثيف الدعم المالي لعلاج مشكلات الإنجاب، وخدمات رعاية الأطفال، وكذلك تسهيل حصول الرجال العاملين على إجازات تمكنهم من قضاء الوقت مع أولادهم وأسرهم”.

تصريحات المسؤول الياباني تزامنت مع إعلان وزارة الصحة في طوكيو انخفاض عدد المواليد الجدد العام الماضي إلى 811 ألفا و604، بتراجع قدره 29 ألفا و231 نسمة عن العام 2020.

وحسبما نقلت وكالة “كيودو” اليابانية للأنباء، أشارت الوزارة إلى أن  الرقم المسجل في 2021 يعد الأدنى في أعداد المواليد، منذ البدء في جمع مثل هذه البيانات في سنة 1899، أي منذ 123 عاما.

وفسرت وزارة الصحة والعمل والرفاهية اليابانية  أسباب التراجع الحاد في معدلات المواليد إلى  تراجع عدد النساء اللاتي يلدن في العشرينات من العمر، بينما لم توضح الوزارة ما إذا كان لأسباب مثل اضطراب الأمن الاقتصادي ومخاوف من المستقبل، ولا سيما بعد ظهور جائحة كورونا وغيرها مؤخرا، تأثير جذري على هذه الظاهرة.

فيما أقرت طوكيو تراجع متوسط عدد الأطفال الذين ستلدهم المرأة اليابانية في حياتها بمقدار 0.03 نقطة من عام 2020 إلى 1.30، في حين انخفض عدد الزيجات بحدود 24 ألفا و391 ليستقر عند 501ألفا و116، وهو أقل عدد في حقبة ما بعد الحرب العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *