السبت، ٥ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠١ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

“مجلس الأمن” يرحب بتمديد الهدنة في اليمن ويدعو مليشيا الحوثي لفتح الطرق الرئيسة

“مجلس الأمن” يرحب بتمديد الهدنة في اليمن ويدعو مليشيا الحوثي لفتح الطرق الرئيسة

تواصل – فريق التحرير:

رحب مجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، بتمديد الهدنة في اليمن، وأثنى على الإجراءات التي اتخذتها الأطراف للحفاظ على الهدنة.

وأبدى مجلس الأمن، في بيان، قلقه من الأثر الإنساني الخطير لإغلاق الطرق المستمر حول تعز.

ودعا مليشيا الحوثيين إلى التصرف بمرونة في المفاوضات وفتح الطرق الرئيسة على الفور.

وكان وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، قد كشف عن أن ضحايا قصف مليشيا الحوثي الإرهابية لمحافظة تعز بقذائف الدبابات والمدفعية والهاون، والقناصة، من المدنيين خلال الأعوام من 2015 إلى 2020، بلغ (3590) قتيل، منهم 761 طفلا و347 امرأة و289 مسنا، و(13736) مصاب، منهم 3155 طفلا و1180 امرأة و764 مسنا.

كما أعرب الإرياني في سلسلة تغريدات عبر حسابه الشخصي على موقع التغريدات القصيرة “تويتر”؛ عن غضبه من تعنت مليشيا الحوثي الإرهابية في رفع الحصار عن محافظة تعز، رغم التنازلات التي قدمتها الحكومة في أكثر من ملف، والدعوات الدولية، والضغوط الشعبية، يؤكد فرضها سياسة العقاب الجماعي والقتل الممنهج لأبناء المحافظة التي كانت صاحبة الطلقة الأولى في مواجهتهم.

وأكد الإرياني أن الحصار الخانق الذي تفرضه مليشيا الحوثي على محافظة تعز، والمتواصل منذ 7 أعوام، وأعمال القتل اليومي والتنكيل بحق النساء والأطفال والشيوخ المحافظة، يمثل جريمة حرب وجريمة ضد الانسانية، وانتهاك سافر للقوانين والمواثيق الدولية.

وطالب الإرياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان بإدانة هذه الجريمة النكراء، والضغط على مليشيا الحوثي لوقف التلاعب بالملف، ورفع الحصار بشكل فوري وكامل عن محافظة تعز، وملاحقة المسئولين عنه من قيادات وعناصر المليشيا باعتبارهم مجرمي حرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *