السبت، ٥ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠١ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

“الصحة العالمية” تتخبط حول جدري القرود.. وتطالب بأخذ اللقاح احتياطًا

“الصحة العالمية” تتخبط حول جدري القرود.. وتطالب بأخذ اللقاح احتياطًا

تواصل – فريق التحرير:

على الرغم من رصدها لانتشار فيروس “جدري القرود، ومتابعتها الدائمة لتطوراته في مختلف مدن العالم، إلا أن منظمة الصحة العالمية، وحتى هذا الوقت، لم تستطع معرفة السبب الحقيقي وراء انتشار جدري القرود.

ووجدت المنظمة أن الحالات التي اكتُشفت في أوروبا (24 دولة) كانت منفصلة تمامًا عما يحدث في أفريقيا.

وقالت منظمة الصحة إن النفايات الطبية ومجاري المياه الصحية هي السبب الرئيس حتى الآن في انتشار هذه الأمراض، وأبدت المنظمة مخاوفها من انتشار المرض وسط الحيوانات، وخاصة القوارض، ما قد يؤدي إلى صعوبة السيطرة عليه.

وطالبت المنظمة الجميع بأخذ لقاح الجدري احتياطًا، خاصة الفئات الضعيفة مثل الأطفال أقل من عمر 18 عامًا، والأشخاص المصابين بمرض فقد المناعة

ووفقًا لـ”الإخبارية”، فإن منظمة الصحة تتخبط؛ فأحيانًا تُطمئن وتقول إن المرض لا ينتشر بسرعة كما انتشر “كوفيد-19″، وأن جدري القرود لديه شروط للانتشار مثل الاحتكاك والتقارب الشديد، وأحيانًا أخرى تبدي قلقها من هذا المرض لأنه ينتشر بسرعة داخل موطنه الأصلي في قارة إفريقيا.

ومن جهة أخرى، أعلنت السلطات الصحية في لاتفيا، اليوم، عن تسجيل أول إصابة مؤكدة بـ«جدري القرود» في البلاد.

وبذلك تنضم أول دولة من دول بحر البلطيق، إلى القائمة الأوروبية والتي على رأسها بريطانيا وإسبانيا وفرنسا وألمانيا والبرتغال وغيرها من الدول التي أعلنت تفشي المرض فيها بشكل متسارع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *