الجمعة، ٤ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

مهندس شهير يحكي تجربته: لا مرض زهايمر لمن يحفظ القرآن

مهندس شهير يحكي تجربته: لا مرض زهايمر لمن يحفظ القرآن

تواصل- فريق التحرير:

قال السياسي الليبرالي المصري الشهير المهندس ممدوح حمزة، إن حفظ القرآن الكريم يقي من الإصابة بمرض الزهايمر.

وأضاف :حمزة” في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن :” العقاد وطه حسين ومحمد عبده رائد التنوير كلهم رباية (كتاتيب)- يعني تعلموا في تجمعات لحفظ القرآن يطلق عليها كتاتيب-“.

وتابع مؤكدًا :” قناعتي أنه لا مرض زهايمر لمن يحفظ القرآن الكريم”.

وتابع :” في التسعينات استعنت بالمهندس رزق الشناوي وعرفني علي الشيخ منصور من مدينة نصر لتحفيظ القرآن بهدف تحسين لغتي العربية وذاكرتي”.

وكانت  الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر، أكدت أن قراءة القرآن الكريم يساهم في الوقاية من المرض.

وقالت الجمعية، في بيان لها عبر حسابها الرسمي في “تويتر”: “أثبتت الدراسات أن القراءة تسهم في الوقاية من مرض الزهايمر فنسبة إصابة المتعلمين ومحبي القراءة أقل 20% مقارنة بالأميين”.

وأضافت الجمعية الخيرية لمرض الزهايمر “بالتالي فإن قراءة القرآن الكريم له دور في تنشيط الدماغ والوقاية من المرض، ولكن لا يعني عدم الإصابة به.”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *