الجمعة، ٤ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

اشتباكات مسلحة بين الجيش اللبناني وقتلة ضابط بالحرس الجمهوري

اشتباكات مسلحة بين الجيش اللبناني وقتلة ضابط بالحرس الجمهوري

تواصل- فريق التحرير:

أعلن الجيش اللبناني، عن وقوع اشتباكات مسلحة بين عدد من قواته ، وعناصر مسلحة متورطة في قتل ضابط بالحرس الجمهوري قبل أيام.

وقال الجيش في بيان له، أنه أثناء قيام دورية من مديرية المخابرات بملاحقة سيارة يستقلها (ع.ز ) و(ح .ج) و(ع.ج) وهم متورطون بقتل الرقيب الشهيد عباس قيس قبل ايام، من الحرس الجمهوري.

وأضاف البيان، “ولدى وصول السيارة إلى حاجز حربتا أقدم من بداخلها على إطلاق النار باتجاه العسكريين الذين ردوا بالمثل ما أدى إلى مقتلهم. وقد ضُبط داخل السيارة أسلحة فردية وكمية من المخدرات”.

وكان ضابط في الحرس الجمهوري اللبناني، تعرض الخميس، إلى القتل على أيدي مجهولين فتحوا عليه النار عندما كان راكبًا دراجته النارية بهدف “التشليح”.

وأصدر الجيش اللبناني، بيانًا، قال فيه إنه “بتاريخ 26 /5 /2022، وفي منطقة الكفاءات – الضاحية الجنوبية أقدم مجهولون على إطلاق النار باتجاه الرقيب في الجيش (ع.ق) عند محاولة سلبه حقيبة كانت بحوزته ما أدى إلى وفاته”.

ووفقًا للبيان، “بوشرت على الفور التحقيقات بإشراف القضاء المختص”.

وكانت مواقع لبنانية قد  أفادت في وقت سابق عن وقوع جريمة “مروّعة” عصر الخميس، في منطقة الكفاءات في الضاحية الجنوبية، راح ضحيّتها رقيب في لواء الحرس الجمهوري.

جاء ذلك بعد إقدام مجهولين على إطلاق الرصاص على الرقيب، قرب مدارس المهدي، حيث كان مُستقلًا دراجته النارية، وذلك بدافع “التشليح”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *