الأربعاء، ٢ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٨ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

روسيا: واشنطن تصبّ الزيت على النار بتسليمها أسلحة جديدة إلى أوكرانيا

روسيا: واشنطن تصبّ الزيت على النار بتسليمها أسلحة جديدة إلى أوكرانيا

تواصل – فريق التحرير:

تراجع الرئيس الأمريكي جو بايدن عن موقفه بشأن رفض إرسال أسلحة بعيدة المدى إلى أوكرانيا، وأعلن موافقته على تزويد كييف بأنظمة صاروخية متطورة يمكنها ضرب أهداف روسية بعيدة المدى بدقة في إطار حزمة أسلحة بقيمة 700 مليون دولار.

وذكر مسؤولون أمريكيون أن واشنطن وافقت على تزويد كييف بأنظمة صواريخ بعيدة المدى، يمكنها أن تضرب أهدافًا على بعد 80 كيلومترًا بدقة، بعد أن قدمت أوكرانيا “تأكيدات” بأنها لن تستخدم الصواريخ لضرب أهداف داخل روسيا.

من جانبها، علقت وزارة الخارجية الروسية على موقف واشنطن، قائلة إن القرار سيسهم في تأجيج الصراع الدائر.

وقال الكرملين إن واشنطن تصبّ الزيت على النار بتسليمها أسلحة جديدة إلى أوكرانيا.

ووصف نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، اليوم، دعم القوات الأوكرانية بأنظمة صواريخ وذخائر دقيقة ومتطورة ومتوسطة المدى، بأنه “قرار سلبي للغاية، وسيزيد من خطر حدوث مواجهة مباشرة”.

وأكدت واشنطن أن أنظمة الصواريخ المتقدمة ستعمل فقط على الأراضي الأوكرانية، بغرض صدّ التقدم الروسي، لاسيما في الشرق، لكنّها لن تُوجّه إلى الأراضي الروسية.

وتواصل الولايات المتحدة دعمها لأوكرانيا، عبر تقديم المساعدات والأسلحة، من أجل وقف الغزو الروسي على الأراضي الأوكرانية، وإجبار موسكو على إعلان التوقف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *