الأربعاء، ٩ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٥ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

رئيس «قياس» سابقاً: جامعات المملكة تطبق نظام الفصول الثلاثة.. تحول تاريخي وقرار لم تظهر مبرراته!

رئيس «قياس» سابقاً: جامعات المملكة تطبق نظام الفصول الثلاثة.. تحول تاريخي وقرار لم تظهر مبرراته!

تواصل – فريق التحرير:

علق الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود المدير التنفيذي للمركز الوطني للقياس سابقاً، على قرار تطبيق نظام الفصول الثلاث بالجامعات في المملكة بداية من العام المقبل.

وقال الأمير فيصل المشاري، في تغريدة عبر حسابه في “تويتر”: “في تحول تاريخي، الجامعات السعودية تطبق نظام الفصول الثلاثة، بديلا للنظام الفصلي المطبق حاليا وفي معظم جامعات العالم، قرار لم تظهر مبرراته ولا تسلسل التوصية به.

وأضاف “لابد أن تضطلع الجامعات ومجلس شؤون الجامعات وهيئة تقويم التعليم بمسؤولياتها بتحليل المبررات والسلبيات ودراسة البدائل”.

إعادة هندسة الخطط الدراسية

وتفاعل المغردون مع تغريدة الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري رئيس مركز قياس سابقا، حيث علق د. جمعه العلوني بقوله “وما هي المشكلة في إعادة هندسة الخطط الدراسية النصفية إلى خطط دراسية ربعية.. إنها ليست علم صواريخ! زيادة السنة الدراسية الجامعية شهرآ كاملآ مفيد على كل الأصعدة. لا نريد أن نؤصل عادة الكسل في أجيالنا!!”.

وعلق رمزي الزهراني بقوله “في بعض الجامعات الأمريكية التي عرفت خلال ثمانينات القرن الميلادي الماضي، هنالك جامعات تطبق نظام الفصلين الرئيسيين وصيفي “السيميستر”، وأخرى النظام الفصلي الربع سنوي، ثلاثة فصول رئيسة وصيفي “الكوارتر”. كل الجامعتين التي درست بهما الماجستير والدكتوراه في ميتشجان وأوهايو كانت فصلين”.

بينما علق د. راشد محمد الزهراني بقوله “سبق للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني أن عملت على تطبيق النظام الثلثي بكلياتها ومعاهدها لسنوات محدودة، اضطرت بعدها للعودة للنظام النصفي لعدم مناسبة الفصول الثلاثة، خاصة في غياب التاثير على الخطط والمقررات الدراسية”.

القرار مؤثر وذو أهداف اقتصادية

وغرد ابو سلمان الشبرمي بقوله “القرار ذو أهداف اقتصادية ومؤثر على دخل الأسر من خلال طبيعة شغل أوقات الإجازات بين الفصول والمطولة في السفر وأشغال الشقق والمنتجعات والمطاعم و التنقل بين مناطق ومدن المملكة، كلما انتظم آبائنا في التعليم هدم بإجازة مطولة هدمت ما تم بنائه.

وغردت مستشارة التخطيط الاستراتيجي والباحثة في الدراسات الاقتصادية د. وفاء بنت فهد بقولها “حتى تنجح منظومة التعليم لابد الفصل بين خطط التعليم العام والتعليم الجامعي لان كلاً منهم له هيكلة تختلف عن الآخر.فنظام الفصول الثلاث يتماشى مع التعليم العام إذا استغل بطريقة هادفة مابين تعليم، نشاطات، ترفية وصقل مهارات مثل ما نجح في المدارس العالمية عندنا.. اما بخصوص النظام الجامعي”.

قرار له أثر على الطالب والمؤسسة التعليمية 

وتفاعل د. حمدي العميري مع تغريدة د. المشاري بقوله “درست في المملكة المتحدة نظام الفصلين ولا اعتقد (حسب معلوماتي) أن هناك جامعات بريطانية تطبق نظام الفصول الثلاثة،، ولا اعتقد ان يطبق هكذا نظام بدون دراسة وافية مكتملة الأركان،، من سمع عن دراسة نظام الفصول الثلاثة فليزود الجميع بها مشكورا مأجورا،،،”.

وغرد د.خالد ناصر القحطاني بقوله “بارك الله جهود وزير التعليم تنظيم له أثر في جميع المناحي على الطالب وعلى المؤسسات التعليمية وكذلك على أقتصاد البلد ولابد ان تتغير اغلب المفاهيم لتتماشى مع رؤية المملكة ٢٠٣٠”.

يذكر أن لجنة التعليم والبحث العلمي – إحدى اللجان المتخصصة- بمجلس الشورى عقدت في وقت سابق، اجتماعاً -عبر الاتصال المرئي-، برئاسة عضو المجلس رئيس اللجنة الدكتور ناصر بن علي الموسى، بحضور أعضاء اللجنة، وبمشاركة أصحاب المعالي رؤساء عددٍ من الجامعات بالمملكة، وذلك لمناقشة التقرير السنوي لوزارة التعليم للعام المالي 1442 / 1443هـ.

مدى جاهزية الجامعات للنظام الثلثي

وناقشت اللجنة في اجتماعها أبرز ما تضمنه التقرير مستعرضة أداء الوزارة والصعوبات والتحديات التي تواجهها فيما يتعلق بالتعليم الجامعي.

وبحثت اللجنة على طاولة الاجتماع مع رؤساء الجامعات استقلالية الجامعات، ماليًا وادارياً وأكاديمياً وعن مدى جاهزيتها للنظام الثلثي بصفة عامة عند تطبيق وزارة التعليم تطبيق نظام الفصول الدراسية الثلاثة على الجامعات العام القادم، والإيجابيات من هذا التحول، مستفسرة عن التحديات المحتملة التي رصدتها الجامعات عند الاستعداد للتحول إلى النظام الثلثي، والخطط المقترحة لمواجهة تلك التحديات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *