الإثنين، ٣٠ صفر ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

إعلام إيراني: قوات الأمن تستخدم الذخيرة الحية لتفريق المحتجين في عدة أقاليم

إعلام إيراني: قوات الأمن تستخدم الذخيرة الحية لتفريق المحتجين في عدة أقاليم

تواصل – فريق التحرير:

كشفت وسائل إعلام إيرانية، أن قوات الأمن أطلقت الغاز المسيل للدموع ضد المحتجين في الأحواز وعبادان.

وأوضحت أن قوات الأمن الإيرانية أطلقت الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين مناهضين للحكومة في عدة أقاليم، فيما تتواصل الاحتجاجات على ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وأشارت إلى وقوع اشتباكات عنيفة في مدن وسط إيران؛ حيث أطلقت شرطة مكافحة الشغب الذخيرة الحية على المتظاهرين، واستخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع والهراوات لتفريق المحتجين في مدينة دزفول، شمال محافظة الأحواز.

ونقلت عن مسؤول كبير في الشرطة، تحذيره من أنه لن يكون هناك تهاون مع التجمعات غير القانونية، وأنه ستتم مواجهتها.

كما تظاهر إيرانيون غاضبون، اليوم، احتجاجًا على سوء إدارة البلاد، بعد انهيار مبنى متروبول في مدينة عبادان، جنوب غربي إيران، الذي خلف 19 قتيلاً، وعددًا من المفقودين تحت الأنقاض، تشير التقارير إلى بلوغ عددهم نحو 50 شخصًا.

وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، أقرت الحكومة بخروج احتجاجات، لكنها وصفتها بالتجمعات الصغيرة، حيث قامت الشرطة باعتقال عشرات المتظاهرين في مناطق مختلفة من البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *