الأربعاء، ٧ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٦ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

بعد طلبها الانضمام إلى الناتو.. موسكو تفتح جبهة جديدة للحرب للانتقام من فنلندا

بعد طلبها الانضمام إلى الناتو.. موسكو تفتح جبهة جديدة للحرب للانتقام من فنلندا
تواصل ـ فريق التحرير:
تتصاعد نذر فتح جبهة مواجهة جديدة بين روسيا والغرب هذه المرة في أقصى شمال القارة الأوروبية، وتحديدا عبر الجبهة الفنلندية التي تمتد حدودها مع روسيا على مدى أكثر من 1400 كيلومترا.
وبحسب مراقبون وخبراء عسكريون ستكون هذه الجبهة الجديدة للحرب محورية جدا؛ ما يجعلها جبهة واسعة وقابلة للاشتعال في أي لحظة للاحتكاك وربما حتى اندلاع المواجهة العسكرية بين روسيا وحلف الناتو وجها لوجه.
جاءت التطورات المتسارعة بعد إعلان فنلندا اعتزامها التقدم رسميا يوم الأحد القادم بطلب الانضمام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، وهو ما قاد لترحيب أطلسي عبر عنه الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ.
فيما جاء الرد والتحذير الروسي شديد اللهجة عبر الكرملين ووزارة الخارجية الروسية التي أكدت اتخاذ روسيا خطوات عسكرية ردا على ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *