الأحد، ٣ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٧ نوفمبر ٢٠٢٢ ميلادى

أغنى رجل في العالم: لا أمتلك منزلًا وأنام عند أصدقائي

أغنى رجل في العالم: لا أمتلك منزلًا وأنام عند أصدقائي

تواصل – فريق التحرير:

قال أغنى رجل في العالم، والرئيس التنفيذي لشركتي تسلا وسبيس إكس، إيلون ماسك، “أنا لا أمتلك مكانًا في الوقت الحالي، فأنا أقيم حرفيًا عند أصدقائي”.

وأضاف ماسك، خلال مقابلة بالفيديو مع كريس أندرسون، رئيس منظمي مؤتمر TED، نشرت أمس الاثنين، “إذا سافرت إلى منطقة الخليج، حيث توجد معظم الأعمال الهندسية لشركة تسلا، فأنا أتنقل أساسًا بين غرف النوم الإضافية للأصدقاء”.

وكان ماسك، الذي تقدر ثروته الصافية بنحو 251 مليار دولار، وفقًا لبلومبرج، يرد على تعليق أندرسون بأن الكثيرين مستاؤون من مفهوم المليارديرات، نظرًا للتفاوتات العالمية في الثروة، بحسب موقع “بيزنس إنسايدر”.

وتبدو تعليقات الملياردير الأميركي بمثابة أول تأكيد له على أنه ليس لديه منزل دائم، على الرغم من كونه أغنى شخص في العالم.

وفي مايو 2020، غرد ماسك بتغريدة تشير إلى نيته بيع جميع ممتلكاته وأنه “لن يمتلك منزلا”.

وفي أغسطس 2021، أفاد موقع إنسايدر أن ماسك كان يُعتقد أنه يعيش في منزل صغير جاهز تبلغ قيمته 50000 دولار، حيث يستأجره من شركة سبيس إكس.

يذكر أن مقابلة المدير التنفيذي لشركة تسلا والمسجلة مسبقًا جاءت بعد أن تحدث مع أندرسون مباشرة في مؤتمر TED في 15 أبريل، وتطرق إلى المعركة المستمرة وهي محاولته الاستحواذ على تويتر.

وقال ماسك إن لديه خطة احتياطية في حال رفض تويتر عرضه البالغ 43 مليار دولار، لكنه امتنع عن مشاركة أي تفاصيل.

وأوضح أنه من المحتمل أنه غير قادر على الاستحواذ على الشركة، لكنه قال إنه يستطيع “تقنيًا” تحمل تكاليفها، مضيفًا أن “لديه أصول كافية” دون الخوض في مزيد من التفاصيل، علمًا بأن معظم ثروة ماسك الشخصية ترتبط بحصته في شركة تسلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *