الأربعاء، ٧ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٦ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

تهز دولة عربية.. يقتل أمه ويقطع رأسها والسبب صادم

تهز دولة عربية.. يقتل أمه ويقطع رأسها والسبب صادم

تواصل-فريق التحرير :

جريمة مروعة يندى لها الجبين وتهتز لها السبع سماوات، أقدم عليها شاب مصري بقتل أمه وقطع رأسها والتخلص من جثمانها بإلقائه في مجرى مائي “مصرف”.
الجريمة وقعت في محافظة البحيرة في مصر، بسبب صراع على الميراث، حيث حاول الشاب الاستيلاء على الأراضي والمنزل وإجبار والدته على أن تنقلهم باسمه.
لكن الأم رفضت كون له 7 أخوات نساء ولهن في الميراث، بينما هو يريد الاستيلاء على كل شئ.
وقعت مشادة بين الابن وأمه البالغة من العمر 80 عامًا، فارتضم رأسها بالجدار وخرّت متوفية.
قرر الابن القاتل التخلص من جثة والدته، فوضعها في “شوال” وذهب بها إلى الأرض الزراعية، واستولى على فرطها الذهبي وقرر قطع رأسها بالـ”منجل” حتى لا يتعرض عليها أحد، كما جردها من ملابسها.
قام الابن العاق بفعلته وألقى الجثة في مجرى مائي “صرف”، ثم ألقى الرأس والملابس في نفس المجرى على مسافة بعيدة من مكان الجثة.
وبعد اختفاء السيدة قرر بناتها عمل محضر تغيب، وبعد مرور شهر اكتشف الأهالي الجثة داخل شوال في الماء وأبلغوا الأجهزة الأمنية التي حضرت ورفعت الجثة وأحلتها إلى الطب الشرعي لتحديد سبب الوفاة وهوية الجثة خاصة أنها بلا رأس.
توصلت الأجهزة الأمنية إلى تحديد هوية السيدة، وبالتحريات والبحث تمكن ضبط الابن الذي اعترف بجريمته وتفاصيلها المروعة.
وأكد المتهم خلال التحقيقات إلى وجود خلافات بينه والمجني عليها على الميراث ورغبته في قيامها بنقل ملكية الأرض الزراعية الخاصة بها والمنزل له إلا أنها رفضت معللة ذلك بأنه حق شقيقاته الـ 7 المتزوجات ، ودخلا في مشادة كلامية بينه وبين والدته قام على إثرها بدفعها فارتطمت رأسها بالحائط مما تسبب في وفاتها.

فقام بوضعها داخل شوال بلاستيك وقام بنقلها لأرضه الزراعية وقام بالاستيلاء على قرطها الذهبي، ثم قام عقب ذلك بقطع رأسها مستخدما “منجل” وجردها من ملابسها وقام بربط الشوال وإلقائه بالمصرف مكان العثور على الجثة، ثم قام بإلقاء رأسها وملابسها منفصلين بنفس المصرف على مسافة من مكان إلقاء الجثمان.

ومن جهتها قررت محكمة جنايات دمنهور بإحالة العامل لمفتي الديار المصرية، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *