الجمعة، ٢ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠١ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

كلمات من القلب في عودة خادم الحرمين الشريفين

كلمات من القلب في عودة خادم الحرمين الشريفين

تواصل – متابعات:
عبر الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الطيران والمفتش العام عن بالغ سعادته وعظيم ابتهاجه بمناسبة عودة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود إلى أرض الوطن مشمولاً بحفظ الله ورعايته ومحاطاً بحب مواطنيه بعد فترة النقاهة التي قضاها “أيده الله” خارج الوطن.
من جانبه رحب الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بعودة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود إلى أرض الوطن بصحة وعافية.
كما أعرب الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض عن بالغ السعادة بعودة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله إلى أرض الوطن بعد أن أسبغ الله عليه الصحة والعافية إثر رحلته العلاجية. جاء ذلك في كلمة لسموه بثها تلفزيون المملكة “القناة الأولى”.
يأتي هذا فيما قال الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية إن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله كان طوال فترة غيابة عن الوطن للعلاج حاضراً بقلبه ومشاعره وتوجيهاته السديدة للمسؤولين على العمل الدؤوب والنهوض بكل ما يسهم في تنمية الوطن ورقي المواطن.
من جانبه أعرب المفتي العام للمملكة العربية السعودية رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ عن الاستبشار والفرح بعودة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود إلى أرض الوطن بعد أن منّ الله عليه بالشفاء من رحلته العلاجية، وأن من حق كل مواطن الفرح بعودة خادم الحرمين الشريفين جاء ذلك في كلمة لسماحته بمناسبة عودة خادم الحرمين الشريفين إلى أرض الوطن سالما معافى من رحلته العلاجية التي تكللت ولله الحمد بالنجاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *