الثلاثاء، ١٢ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

الحرب تتوسع.. أمريكا تعد بولندا برد أي عدوان روسي

الحرب تتوسع.. أمريكا تعد بولندا برد أي عدوان روسي

تواصل ـ فريق التحرير

فيما يبدو أنه توسع جديد لطبول الحرب المعنلة منذ أكثر من شهر ونصف من روسيا من جانب وأوكرانيا ودول الغرب من جانب آخر؛ أعلن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن عن خطة لتقديم مزيد من الدعم العسكري الأميركي لبولندا، وذلك خلال مؤتمر صحفي جمعه بنظيره البولندي.

وأوضح وزير الدفاع الأميركي أن هناك “رابط خاص” بين الجيش الأميركي والبولندي، معلنا دعم الجيش الأميركي الكامل للأراضي البولندية، عن طريق توفير آلاف الدبابات، والعمل جنبا إلى جنب مع القوات البولندية، لردع أي هجوم روسي.

وأكد أوستن، إن أوروبا تواجه تحديات كبيرة للسلام والأمن، في خضم الأزمة الروسية الأوكرانية، مؤكدا استمرار الولايات المتحدة بدعم حلفائها في شرق أوروبا.

وأشار إلى أن “الوقت ما زال سانحا من أجل التوصل لحل دبلوماسي في الأزمة الأوكرانية”؛ لكنه حذر من موجة لجوء إلى بولندا، إذا غزت روسيا الأراضي الأوكرانية.

كما أكد أوستن كلام المعسكر الغربي، بانه “لا أدلة على قيام الجيش الروسي بنقل جنوده بعيدا عن الحدود الأوكرانية”.

أما وزير الدفاع البولندي، ماريوس بلاشتشاك، فهاجم روسيا بالقول إن “الرئيس الروسي فلاديمير بوتن يريد إعادة الإمبراطورية الروسية”؛ مؤكدا استعداد بلاده للتصدي لأي عدوان روسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *