الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

إعادة محاكمة قياديين بأمانة الأحساء في قضية الـ 68 مليون ريال

إعادة محاكمة قياديين بأمانة الأحساء في قضية الـ 68 مليون ريال

تواصل – فريق التحرير:

عادت  قضية واقعة الفساد الشهيرة في أمانة الأحساء إلى الواجهة، والمتهم فيها 16 شخصا بينهم قياديون وأصحاب مؤسسات على خلفية تجاوزات في 23 قضية نتج عنها تفريط في المال العام بنحو 68 مليون ريال.

وكان قد صدر حكم البراءة  في القضية، بعدما تم النظر فيها للمرة الثالثة بعد عودتها من المحكمة العليا مرفقة بـ16 ملاحظة من الاستئناف.

وبحسب عكاظ فقدعقدت دائرة الاستئناف الأولى لقضايا الفساد المالي والإداري أولى جلساتها بالرياض للنظر في القضية مجددا.

وأوضحت أن  قرار المحكمة العليا صدر بعقد الاختصاص لمحكمة الاستئناف بالرياض وأجلت الجلسة إلى ١٣ من الشهر القادم.

وتعود تفاصيل القضية قبل أربعة أعوام ، حيث  بدأ النظر فيها في أغسطس 2016 وقضت المحكمة وقتها بالسجن والغرامة لثلاثة قياديين في الأمانة و11 متهما.

وقد أدين المتهمون حينها بالتزوير والتفريط في المال العام وبلغ إجمالي الأحكام السابقة التي طالت المتهمين 36 عاما سجنا، وغرامات تقدر بـ3.45 مليون ريال، إضافة إلى رد مبالغ مصروفة لبعضهم دون وجه حق.

وحول ملاحظات محكمة الاستئناف، فإن المتهمين عقدوا اجتماعا مع المسؤولين في الأمانة وبحثوا الموضوع، وهذا لا يعد تفريطاً، كونه لم يتم إلا بعد المشاورة وموافقة أصحاب القرار،  وتم التعامل مع ظرف طارئ، وأن وصف التفريط لا يستقيم مع الإجراءات التي اتخذت لهذا الشأن.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة