الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نموذجان في حب كتاب الله.. فتاة تلقى ربها أثناء التلاوة.. والأخرى تراجع الحفظ مع المعلمة في يوم الزفاف

نموذجان في حب كتاب الله.. فتاة تلقى ربها أثناء التلاوة.. والأخرى تراجع الحفظ مع المعلمة في يوم الزفاف

تواصل – فريق التحرير:

نموذجان في حب كتاب الله.. فتاة تلقى ربها أثناء التلاوة.. والأخرى تراجع ما حفظت من القرآن مع معلمتها يوم زفافها.

لا يزال حب الخير وحب كتاب الله غضاً طرياً في قلوب أبناء وبنات الإسلام، حيث ضربت فتاتان خلال الأيام الأخيرة مثلاً رائعاً في حب القرآن ولزوم التعايش مع كتاب الله والتمسك به، فلقيت الأولى ربها وهي تتلو آيات الذكر الحكيم على معلمتها، وأبت الثانية أن تنشغل عن القرآن الكريم حتى في يوم عرسها.

وفي التفاصيل، فاضت روح الطالبة شريفة بنت مسفر القحطاني، مساء الاثنين الماضي، إلى بارئها وهي تقرأ كتاب الله على معلمتها بـ”جمعية تعلم”، فرع الرياض، الأمر الذي دفع الجمعية إلى إصدار بيان تعبر فيه عن صادق مواساتها إلى أسرة الطالبة “القحطاني”.

وقالت الجمعية، في بيانها: “إنا لله وإنا إليه راجعون.. تتقدم جمعية «تعلم» فرع الرياض بأحر التعازي وصادق المواساة إلى مديرة مكتب الشرق وطاقم دار «منيرة الدريويش» بجمعية تعلم في وفاة الطالبة شريفة بنت مسفر القحطانى مساء يوم الاثنين 4/11/1442هـ، على مسمع معلمتها وزميلاتها”.

ولقيت وفاة الفتاة وما تمثله من نموذج لحسن الخاتمة كثيراً من التفاعل والتعاطف بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” حيث نعاها عديد من المغردين وطلاب العلم مثنين على تعلقها بكتاب الله حتى ارتبطت خاتمة حياتها – رحمها الله – به.

وفى نموذج آخر، تداول مغردون على موقع التواصل الاجتماعي” تويتر”، مقطع فيديو يُظهر مدى اهتمام أحدى الفتيات الطالبات لحفظ للقرآن بمراجعة وتسميع مقررها في الحفظ حتى في يوم عرسها.

ويوضح المقطع محادثة جرت بين الفتاة وبين معلمتها تريد مراجعة الحفظ معها حتى في يوم عرسها، وأظهرت المحادثة حرص الفتاة وارتباطها وتعلقها بكتاب الله حتى أنه لا يمر يوم عليها إلا وتتلو آيات من القرآن.

ولقي هذا الموقف ثناء وإشادة وتفاعلاً كبيراً من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشادوا باهتمام الفتاة بالحفظ، حتى في يوم عرسها الذي تنشغل فيه الفتيات عن كل شيء، إلا أن حبها لحفظ كتاب الله كان يدفعها وللاهتمام بمراجعة الحفظ، حتى في هذا اليوم.

 

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة