الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

أستاذ في اللغة يحذر من الاندفاع لتعليم لغة ثانية للأطفال في سن مبكرة (فيديو)

أستاذ في اللغة يحذر من الاندفاع لتعليم لغة ثانية للأطفال في سن مبكرة (فيديو)

تواصل – فريق التحرير:

يطمح الآباء والأمهات في تعليم أبنائهم وبناتهم أكثر لغة لاسيما في سنوات حياتهم الأولى، ومرحلة ما قبل المدرسة لمساعدته في الدراسة وحياته بعد ذلك، ولكن ما هو السن المناسب لتعليم الطفل اللغة الثانية.

وفي هذا السياق قال الدكتور عبد الرحمن السلمي رئيس مركز التميز البحثي للغة العربية لبرنامج “الراصد”: “إن هناك الكثير من الدراسات أن الطفل لديه استعداد للتعلم من السنة الثالثة إلى السنة السابعة، وتبلغ ذروة امتلاك المهارات اللغوية في سن السابعة”.

وأضاف السلمي، أن هناك دراسات تؤكد على أن تعلم الأطفال في سن مبكرة لغة ثانية يساعدهم على عملية الإبداع، لأن علمية تعلم اللغة تكسب الدماغ عدد من المهارات الأساسية، وربما امتلاك الأطفال لهذه اللغة يشعرهم بنوع من الثقة في النفس والطلاقة في الكلام.

وتابع ينبغي أن في الحقيقة أن يكون تعلم اللغة الثانية أو الثالثة أن يكون بعد أن يتم تعلم اللغة الأم بأساسياتها ومهاراتها الأساسية اللازمة.

وأشار الدكتور عبد الرحمن السلمي إلى أن تزاحم اللغات في سن مبكرة ربما يؤدي إلى ضعف هذه اللغات، واللغة الأم وهي اللغة العربية لدينا ينبغي التركيز عليها حتى سن الخامسة، وبعد الخامسة من الأمور الجيدة يمكن تعليم الأطفال لغة ثانية وينبغي أن تُدرس بطريقة جيدة.

 

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة