الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

قرية «ذي عين» التراثية.. طبيعة بكر تأسر العقول بجمالها وهذا سبب تسميتها (صور)

قرية «ذي عين» التراثية.. طبيعة بكر تأسر العقول بجمالها وهذا سبب تسميتها (صور)

تواصل – أحمد المحلي:

تقع قرية “ذي عين”، بين أحضان الطبيعة وعلى سطح جبل من الرخام الأبيض، وبالتحديد أسفل منحدرات منطقة الباحة في منطقة أثرية تجذب السياح من مختلف مناطق المملكة والمنطقة.

وقرية ذي عين التراثية تعد من أجمل المناطق السياحية في المملكة ، حيث يعود تاريخها إلى مئات السنين حيث تعتبر القرية التراثية الساحرة واحدة من أجمل وأبرز المواقع الاثرية على مستوى المملكة.

بماذا تشتهر قرية ذي عين؟

تشتهر قرية “ذي عين” بزراعة الموز البلدي والكادي والنخل الباسق، وبعض الزراعات الأخرى مثل المانجو والجوافة، وتضم مسجداً ومصطبة بجانب الشلال، كما تمتاز القرية بعين ماء عذبة جارية على مدار العام تسقي الوجهات الزراعية.

ويعتبر مناخ القرية حاراً صيفاً معتدلاً شتاءً كونها في منطقة منخفضة ضمن الجزء الذي يسمى بمنطقة تهامة العليا من منطقة الباحة، وتمتاز بغزارة الأمطار في فصل الصيف وتهطل بمعدل كبير بسبب موقعها بين كتلة من الجبال، مما يؤدي إلى كثافة الغيوم وهطول الأمطار الرعدية.

سبب تسميتها :

يقول أحد كبار السن من قرية ذي عين إن “سبب تسميتها بهذا الاسم هو أن رجلاً جاء من اليمن (مبصِّر)، أي يعرف أماكن وجود المياه تحت الأرض، وذكر لهم ما يتمتع به من موهبة في معرفة أماكن وجود المياه في باطن الأرض فقالوا له: “بصر لنا ماء هنا أي في موقع القرية الآن فاشترط عليهم على أنه في حال خروج عصا من الذهب من مكان الماء فهي له”، فقالوا: لك ما تشترط، فما مكث غير بعيد ينحت في الصخر أعلى المزرعة اليوم حتى اندفع الماء ومعه العصا الذهبية، ولكنها أصابته في عينه مع قوة اندفاع الماء ففقأت إحدى عينيه ، وتعود تسميتها إلى عين تنبع من الجبال، وتتدفق مياهها من الأعلى وبين الصخور في منظر جميل، وتصب في أماكن متعددة.

وما زالت القرية شامخة بمبانيها الأثرية المتناسقة بشكل هرمي على قمة الجبل الأبيض، وهي تحتضن شلالها الذي ينبع من العين العذبة، ورائحة الكادي العطرة التي تفوح من مزارعه .

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة