الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

موقف بطولي.. مواطن يضحي بحياته لإنقاذ والد صديقه من الغرق بمكة

موقف بطولي.. مواطن يضحي بحياته لإنقاذ والد صديقه من الغرق بمكة

تواصل – فريق التحرير:

سطر المواطن “علي عمر البطاشي” موقفا بطوليا سيظل عالقاً بالأذهان، عندما ضحى بحياته لإنقاذ والد صديقه من الغرق في وادي قنونا بمحافظة العرضيات في منطقة مكة المكرمة.

وروى المواطن أحمد علي الخميس أن والد صديق علي السبعيني، كان يحاول فتح أحد العقوم الترابية التي تحيط بأرضه الزراعية، التي امتلأت بالمياه نتيجة فتح سد وادي قنونا خلال الأسابيع الماضية، وحين فتح السد حفز المزارعين على سقاية أراضيهم، فالشاب “علي” ألقى بنفسه دون أي تردد لإنقاذ والد صديقه” ، وفقاً لـ”العربية نت”.

وتابع: “نزل الصديقان لإنقاذ الرجل كبير السن، بينما العقم الترابي بالأرض الزراعية تعرض للانهيار المفاجئ، ما أدى لسقوط الرجل السبعيني، في حين بقي الرجل ساعات على شجرة بانتظار نجدة ابنه وصديقه له”.

وأضاف: “عندما شاهد الشاب (علي) استغاثة والد صديقه، هرع لإنقاذه، ولكنه سقط في حفرة عميقة من المياه، ومات غرقًا”.

وأكد عبد العزيز البطاشي شقيق المتوفى “علي”، أن “رشيد المرحبي” صديق شقيقه تأثر كثيراً بوفاة “علي” ولم يكن متوقعاً هذه النهاية لصديقه، وتابع قائلاً : ” كان آخر ما جمعني بشقيقي هي وجبة الغداء مع الأسرة، بعدها خرج لمساعدة صديقه لإنقاذ والده، لتكن نهايته في قصة بطولية”.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة