الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

رحيل الحالة الغبارية «حمراء».. عوالق غبار بالأجواء ونصائح لمرضى التنفس

رحيل الحالة الغبارية «حمراء».. عوالق غبار بالأجواء ونصائح لمرضى التنفس

تواصل – فريق التحرير:

يتوقع خبراء الأرصاد والطقس، استمرار تأثير بقايا موجة الغبار على أجزاء مُختلفة من المملكة، حيثُ يستمر ظُهور الغبار في الأجواء اليوم وحتى يوم غدٍ الاثنين على فترات في أجزاء مُختلفة من وسط وشرق وجنوب غرب المملكة، ويُتوقع بالتالي استمرار تدني مدى الرؤية الأفقية بشكل متوسط.

من ناحية أخرى، ونظراً لاندفاع منخفض جوي خماسيني جديد لأجواء المملكة، يتوقع نشاط الرياح المثيرة للأتربة على أجزاء من وسط وشمال شرق البلاد وبعض المناطق الشرقية يومي الثلاثاء والأربعاء، ولكنها مُجرد أتربة مثارة (حدّتها أقل بكثير من العاصفة الرملية التي ضربت المملكة يوم الجمعة)، وفقا لطقس العرب.

الحالة الغبارية “حمراء”

في سياق متصل، أطلقت لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة” تسميات”، وصف “حمراء” على الحالة الجوية “الغبارية” التي تشهدها معظم مناطق المملكة خلال هذه الساعات.

وأفادت “تسميات”، أن الحالة “الغبارية حمراء شهدتها مناطق (الحدود الشمالية، الجوف، حائل، الشرقية، الرياض، القصيم)، وامتدت إلى كل من (الكويت، والأردن، والعراق).

تلاشي الموجة الغبارية 

في سياق متصل، قال د. خالد الزعاق عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، إن الموجة الغبارية التي عاشتها المملكة يوم الجمعة تلاشت، ولكن تأثيرها قد يستمر على بعض المناطق.

موجة جديدة في عدة مناطق

وشهدت منطقة نجران، اليوم الأحد، موجة من الغبار، أدت إلى شبه انعدام للرؤية الأفقية، وأصدر المركز الوطني للأرصاد اليوم تنبيهاً متقدماً من رياح سطحية نشطة وأتربة مثارة على منطقة نجران تؤدي إلى شبه انعدام في الرؤية تشمل مدينة نجران ومحافظات بدر الجنوب، وخباش، و شرورة، ويدمة ، وثار ، وحبونا، وبين المركز أن الحالة تستمر – بمشيئة الله – حتى الساعة الثامنة مساءً.

وتوقع المركز الوطني للأرصاد، استمرار تأثير نشاط ‎الرياح والأتربة المثارة والعوالق الترابية من اليوم ‎الأحد إلى ‎الأربعاء على ‎نجران ‎وعسير ‎والباحة ومكة المكرمة ‎والمدينة المنورة، وكذلك على أجزاء من مناطق ‎القصيم ‎وحائل ‎والرياض.

كما توقع المركز أن تمتد الحالة إلى أجزاء من مناطق ‎الجوف ‎والحدود الشمالية ‎والمنطقة الشرقية.

وأصدر المركز الوطني للأرصاد اليوم، تنبيهاً أيضاً بشأن حالة الطقس على منطقة ‏حائل، يتضمن أتربةً مثارةً ورياحاً نشطةً وتدنياً في مدى الرؤية.

وبين المركز أن الحالة ستستمر – بمشيئة الله تعالى – حتى الثامنة مساءً على مدينة حائل ومحافظاتها وتشمل المناطق المفتوحة والطرق السريعة.

وكان المركز الوطني للأرصاد قد توقع في تقريره عن حالة الطقس لهذا اليوم – بمشيئة الله تعالى – أن يستمر نشاط الرياح السطحية مثيرة للأتربة والغبار وتدن في مدى الرؤية الأفقية على الأجزاء الجنوبية من منطقتي الشرقية والرياض وكذلك مناطق (نجران، عسير، الباحة وأجزاء من منطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة).

أكثر الفئات تأثراً بموجة الغبار

من جهته حذر المتحدث الرسمي لمديرية الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية أسعد سعود، مرضى الربو وكبار السن من خطورة الغبار الذي تشهده المنطقة منذ يوم الجمعة.

ونصح “سعود” بضرورة إغلاق الأبواب والنوافذ بشكل محكم، والحرص على ارتداء الكمامات ذات تصفية الهواء مع تغييرها باستمرار، وفقاً لـ”عكاظ”-.

وأضاف متحدث صحة الشرقية، أن كبار السن ومرضى الربو، الأكثر تأثراً بالغبار، مشدداً على عدم الخروج أثناء التقلبات الجوية إلا للأعمال الضرورية.

وأكد على ضرورة اتباع النصائح والإرشادات مع موجة الغبار التي ضربت المنطقة، نظرا لأن الغبار من ملوثات البيئة وله عدة أضرار لاحتوائه على جسيمات كحبوب اللقاح والميكروبات.

أحد مسببات الحساسية

من جهتها حذرت استشاري الباطنة والأمراض المعدية ومكافحة العدوى د. فاطمة الشهراني من أن العواصف الرملية تسبب زيادة في حالات حساسية الأتربة، وحساسية حبوب اللقاح، وحساسية الفطريات، ناصحةً بتجنب الخروج من المنزل، خاصة لمرضى الربو، وحساسية الأنف.

وأوضحت أن الفطريات المحمولة جوًا تعد من الأسباب المهمة للحساسية وأمراض الجهاز التنفسي، وواحدة من أكثر المسببات شيوعًا للربو الشعبي، والتهاب الأنف التحسسي ومشاكل الجهاز التنفسي، وفقا لـ “اليوم”.

وأشارت إلى الذين يعانون من التهاب الأنف التحسسى الناجم عن حبوب اللقاح، يكونون أكثر عرضة لحدوث التهابات الأنف والجيوب الأنفية الحادة، وأن الغبار يتسبب في العديد من الأمراض خاصة عند الأطفال وكبار السن، والعواصف الترابية وتلوث الهواء بالغبار يتسببان في تلف الأهداب التنفسية، وهى أجهزة بيولوجية متناهية الصغر تتواجد في المجاري الهوائية، وتسبح في المخاط متحركة حركة منتظمة في اتجاه واحد للخارج، لتطرد ما يتجمع من مواد غريبة في الجهاز التنفسي، وتحمل مستقبلات قادرة على اكتشاف المواد الغريبة والتعامل معها فورًا والتخلص منها وطردها.

قائمة بالإرشادات الصحية أثنا الغبار

ونشر تجمع الأحساء الصحي، من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، قائمة بإلارشادات الصحية التي تساعد في حماية وسلامة أفراد المجتمع أثناء الغبار، وعدم التعرض المباشر للغبار.

ونصح بارتداء الكمامة الطبية أو استخدام فوطة أو شاش مبلل أثناء هبوب العواصف الرملية إذا كان الفرد خارج المبنى، مع التنبيه على ضرورة استبدال تلك الكمامات باستمرار، وعدم مغادرة المنزل بالنسبة لمرضى الربو والجهاز التنفسي في مثل هذه الأجواء إلا للضرورة، واتباع إرشادات الطبيب بدقة، واستخدام الأدوية؛ لتجنب الإصابة بالأزمات الربوية وفق إرشادات الطبيب، وكذلك الحرص من قبل مَنْ أجريت لهم عمليات جراحية أخيرًا في العين أو الأنف، وتجنب الخروج في مثل هذه الأجواء.

تحذيرات من العاصفة لاحتوائها جسيمات ضارة

كما حذرت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، من خطورة الخروج أثناء التقلبات الجوية، بسبب موجة الغبار التي تشهدها المنطقة، إلا للأعمال الضرورية، ناصحةً بالابتعاد قدر المستطاع عن مثيرات الحساسية التي تسببها تلك الأجواء.

وأعلنت صحة الشرقية عددًا من النصائح والإرشادات الواجب اتباعها في ظل موجة الغبار التي ضربت المنطقة، مشيرة إلى أن الغبار من ملوثات البيئة وله عدة أضرار لاحتوائه على جسيمات كحبوب اللقاح والميكروبات.

وذكرت أن طرق الوقاية منه تتمثل في الحرص على غلق أبواب ونوافذ المنزل بإحكام، وتجنب التعرض للغبار إلا للضرورة القصوى، والحرص على ارتداء الكمامات ذات التصفية للهواء مع تغيرها باستمرار.

ونبهت صحة الشرقية مرضى الربو إلى خطورة الغبار، مشيرةً إلى أن كبار السن والأطفال المصابين بالربو هم الأكثر تأثرا بالغبار.

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>