الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

بعد عام من «التعليم عن بعد».. تجربة فريدة للمملكة وتجارب مميزة للمعلمين

بعد عام من «التعليم عن بعد».. تجربة فريدة للمملكة وتجارب مميزة للمعلمين

تواصل-  فريق التحرير:

نجحت المملكة بكل مؤسساتها التعليمة في تسطير تجربة تاريخية ومميزة في التعليم عن بعد، وذلك بعد مرور عام من إقرار عدم الحضور للمدارس والجامعات في ظل تفشي جائحة كورونا.

وزارة التعليم رصدت بالأرقام التجربة كاملة على مدار العام كاملا، مؤكدة أنها تمكنت من تحويل التحديات والمحنة إلى واقع ومنحة، ساعدها في ذلك تمكن المعملين وحرص الطلاب وأولياء الأمور على نجاح التجربة من خلال الانضباط والالتزام التام في تلقي التعليم عن بعد.

مرحلة استثنائية

أكد وزير التعليم، الدكتور حمد آل الشيخ، أن ‏المنظومة التعليمية – خلال عام من التعليم عن بُعد – أثبتت بلغة الأرقام، أن ‏تحويل التحديات إلى قصة نجاح ليس مستحيلاً بدعم ‏قيادة ملهمة لأبنائها، وتفاني منسوبي التعليم في أداء ‏رسالتهم في مرحلة استثنائية.‏

وكشفت الوزارة أن عدد طلاب وطالبات مدارس التعليم ‏الحكومي الذين تفاعلوا مع منصة مدرستي وصل إلى 4.9 مليون، والمعلمين والمعلمات 408.8 ألف، وقادة المدارس 8 آلاف، وأولياء الأمور ‏‏923.7 ألف، فيما وصل عدد طلاب وطالبات التعليم الأهلي والأجنبي ‏إلى 183.8 ألف.‏

وأشارت إلى أن عدد زيارات رابط مدرستي بلغ نحو 588 مليون زيارة، ‏وعدد الدروس الافتراضية المنشأة 120 مليون درس، وعدد الواجبات ‏المسندة 35.9 مليون.

345675432a.jpg

مرحلة تاريخية غير مسبوقة

وقال وزير التعليم بعد مرور عامٍ على تعليق الحضور مكانياً للدراسة في مؤسسات التعليم  في الثامن من شهر مارس 2020، والتحوّل للحضور المتزامن عن بُعد: إن هذا العام يمثّل مرحلة تاريخية غير مسبوقة في مسيرة التعليم في العالم والمملكة، وبرغم التحديات، إلاّ أن المملكة استطاعت أن تقدّم نموذجاً سعودياً فريداً في التعليم عن بُعد يُضاف إلى نجاحات الوطن في مواجهة الجائحة على كافة المستويات.

وأشار الوزير إلى أن هذا العام أثبتت فيه المنظومة التعليمية قدرتها على التحوّل السريع من التعليم الحضوري مكانياً إلى التعليم الحضوري عن بُعد خلال عشر ساعات من قرار تعليق الدراسة، والاستمرار في العملية التعليمية من دون انقطاع ليوم واحد، وتعزيز الشراكة المجتمعية لنشر ثقافة التعليم الحضوري عن بُعد في المجتمع، إلى جانب مواصلة الجهود لضمان جودة التعليم الإلكتروني والتعليم عن بُعد، من خلال تعدد الخيارات التعليمية، ومرونة الأدوات المستخدمة، وبرامج التدريب، وعمليات الإشراف والمتابعة، وتوفير الأنظمة والتشريعات وفق أفضل الممارسات العالمية، وأدوات التمكين للمعلمين والمعلمات، وتكافؤ الفرص للجميع لإبراز قدراتهم الإبداعية والتفاعل مع طلابهم في الفصول الافتراضية.

بدائل تعليمية مميزة

وأوضح وزير التعليم أن الوزارة هيأت عدة بدائل تعليمية لاستمرار العملية التعليمية الحضورية عن بُعد، من خلال منصة مدرستي، و23 قناة فضائية تعليمية، وقناة عين على “اليوتيوب”، وتطبيق الروضة الافتراضية، منوهاً بالجهود الكبيرة التي بذلتها الجامعات ومؤسسة التدريب التقني والمهني في توفير الخيارات التعليمية لمنسوبيها، وتكامل الأدوار في سبيل استمرار العملية التعليمية، مؤكداً على أن الأرقام التي سجلها التعليم الحضوري المتزامن عن بُعد خلال عام من الجائحة تظهر حجم الإنجاز والنجاح الذي تحقق بشهادة (6) منظمات وهيئات دولية أجرت دراستي مقارنة عن التعليم عن بُعد في المملكة مع (193) دولة حول العالم، وأظهرت نتائج الدراستين عن تقدّم المملكة في (13) مؤشراً من أصل (16) مؤشراً، كما أظهرت جوانب القوة في التجربة السعودية من خلال سرعة الاستجابة، وتنوّع الخيارات، والتحسين المستمر.

وأشار الوزير آل الشيخ إلى أن أرقام منصة مدرستي منذ بداية العام الدراسي وحتى اليوم تظهر حجم الإنجاز الذي تحقق في مسيرة التعليم عن بُعد في المملكة رغم ظروف الجائحة، حيث بلغت إحصاءات عدد زيارات رابط مدرستي منذ إطلاقها أكثر من ‎588 مليون زيارة، كما بلغ عدد الطلاب والطالبات المسجلين في المنصة أكثر من 5 ملايين طالب وطالبة في التعليم الحكومي والأهلي، و423 ألف معلم ومعلمة، و 19 ألف قائد مدرسة، و12 ألف مشرف ومشرفة، وأكثر من مليون ولي أمر، كما بلغ عدد الدروس الافتراضية المنشأة أكثر من 120 مليون درس، بمعدل يصل لأكثر من مليون درس يومي، بينما بلغ عدد الواجبات المسندة 36 مليون واجب تم تسجيلها في المنصة لجميع المراحل الدراسية، موضحاً أن منصة مدرستي مشروع للوطن ولمستقبل التعليم، والجميع فيها شركاء، وهي خيار إستراتيجي للمستقبل، ونفتخر بالكفاءات الوطنية التي أنجزتها في وقت قياسي، وسنواصل العمل على تطوير أدواتها، وتوثيقها كقصة نجاح للوطن.

نجاح عالمي

وأوضح د.آل الشيخ أن المملكة العربية السعودية هي الدولة الوحيدة في العالم التي تتيح 23 قناة تعليمية مجانية تغطي كل المناهج والخطط الدراسية، مبيناً أن قنوات عين التعليمية حققت خلال عام أكثر من 230 مليون مشاهدة وضعت المملكة في المركز الأول عربياً للدول الأكثر مشاهدة للقنوات التعليمية، بإجمالي 24 مليون ساعة مشاهدة، و186 ألف ساعة بث فضائي، وأكثر من 23 ألف ساعة تصوير، فيما وصل عدد المشتركين في حساب قنوات عين في اليوتيوب إلى 1.2 مليون مشترك كأولى الدول العربية في هذا الجانب، مع إجمالي 27 ألف حصة دراسية منشورة على القنوات الفضائية ومنصة اليوتيوب.

وأشار إلى أن المملكة تفرّدت من بين الدول العربية في تغطية كافة مناهج فئات التربية الخاصة والتعليم المستمر، وذلك عبر تخصيص 3 قنوات للتربية الخاصة وقناة للتعليم المستمر، بالإضافة إلى ترجمة جميع مناهج التعليم العام لكافة المراحل الدراسية إلى لغة الإشارة لطلاب الإعاقة السمعية، مبيناً أن عدد المسجلين في تطبيق الروضة الافتراضية أكثر من 300 ألف طفل، وعدد أولياء أمورهم أكثر من 283 ألفاً.

تحديات تحولت لإنجازات

من جانبه، أكد المشرف العام على إدارة التحول الرقمي وأمن المعلومات بوزارة التعليم الدكتور عبداللطيف العبداللطيف، أن تجربة المملكة العربية السعودية في التعليم تسجل كمنجز عالمي استطاعت من خلاله التربع على مصافي الدول التي ضمنت استمرار العملية التعليمية على الرغم من تعليق الدراسة الحضورية نتيجة الظروف التي فرضتها جائحة كورونا.

وقال د. العبداللطيف في حوار لصحيفة “الرياض” بمناسبة مرور عام على تعليق الحضور مكانياً للدراسة، والتحول للحضور المتزامن عن بعد: وزارة التعليم استثمرت منذ سنوات في منصات للتعليم الإلكتروني وكانت خططها من منتصف 2019 لتوظيف التعليم الإلكتروني في تحقيق التحول في التعليم ورفع مستواه من خلال زيادة التواصل بين الطلاب ومعلميهم خارج حدود المدرسة، وزيادة عدد حصص الرياضيات والهندسة والعلوم، وحل مشكلة نقص الكادر التدريسي حال إدخال مواد جديدة للمقررات الدراسية كمواد الفنون واللغات الأجنبية الأخرى، وتحسين تجربة التعليم في المناطق النائية من خلال تقديم تجربة تعليمية مساوية للطلاب في المدن، واستخدام التعليم كقوة ناعمة من خلال المدارس السعودية في الخارج تجعل من المملكة مركزاً لتعلم اللغة العربية والثقافة الإسلامية المعتدلة.

وكشف د. العبداللطيف عن تغيير خطة إطلاق التشغيل التجريبي للمنصة الموحدة للتعليم والمقرر في يناير 2021م ليبدأ العمل بها فعليا مطلع العام 2020 م نتيجة تعليق الدراسة ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة جائحة كورونا مشيرا إلى أن أكبر التحديات التي واجهت الطلاب والمعلمين في التعليم العام هي عدم تعودهم على نمط التعليم عن بعد، لا سيما أن التحول من نمط التعليم الحضوري إلى نمط التعليم عن بعد جاء بشكل سريع وطارئ، لافتا إلى أن سهولة الأدوات والتشغيل التدريجي لها سهل من عملية تقبل المستفيدين لتلك الأدوات وتبنيها.

وأكد المشرف العام على التحول الرقمي في التعليم أن نسبة رضا المستفيدين عن رحلاتهم التعليمية المصممة لمنصة مدرستي بلغت 84 %، فيما بلغت نسبة من يرى استخدام منصة مدرستي سهلة أو سهلة جدا 83 %.

منصة مدرستي

منصة مدرستي تمثل إحدى قصص النجاح التي حققتها المملكة خلال جائحة كورونا، وفكرة المنصة كانت نابعة من إيجاد استراتيجية الوزارة في توحيد جهودها الخاصة بالتعليم الإلكتروني والتعليم عن بعد.

أطلقت وزارة التعليم مسابقة “مدرستي” الرقمية للتعليم الإلكتروني والتعليم عن بُعد، من أجل بدء العام الدراسي الحالي 1442 حيث كان في تلك الآونة حظر تجوال في بعض مناطق المملكة العربية السعودية، لذا فقد صدر قرار باعتماد التعليم الإلكتروني عن بعد من خلال منصة مدرستي الإلكترونية هو الأمر الذي استمر حتى الآن للحفاظ على الطلاب ومنسوبي التعليم من فيروس كورونا.

ويتم إتاحة كافة الأنشطة المدرسية والتعليمية لكافة الطلاب، حيث يبدأ الطالب يومه الدراسي بأداء تحية العلم والتمارين الرياضية، ثم الدخول إلى الفصول الافتراضية التي يقوم بإنشائها المعلمون من أجل بدء شرح المقررات الدراسية، كما أنه يتمكن الطالب من أداء الواجبات الدراسية من خلال خدمة واجباتي التي تمكن الطلاب من حل الواجبات الدراسية، ويتم من خلال هذه الخدمة تحديد المستوى الخاص بالطالب، من خلال تصحيح الواجبات التي يتم نشرها عبر المنصة لكل طالب.

تسجيل دخول منصة مدرستي

ومن أجل الدخول إلىمنصة مدرستي التعليميةفكل ماعليكم هو القيام بالدخول إلى رابط منصة مدرستي التعليمية من خلال زيارة موقع منصة مدرستي الالكتروني من خلال زيارة schools.madrasati.sa ومن ثم القيام بتسجيل الدخول إلى منصة مدرستي والاستفادة من الخدمات التعليمية التي تقدمها المنصة لكافة الطلاب والمعلمين.

إثبات حضور الطلاب
ومن أجل أن يقوم الطالب بإثبات الحضور من خلال منصة مدرستي الالكترونية فكل ماعليكم هو إتباع الخطوات التالية:

– تسجيل الدخول إلى منصة مدرستي التعليمية.
– يقوم الطالب بالضغط على الدرس الذي يقوم المعلم بشرحه.
– يقوم الطالب بالضغط على كلمة حضور من أجل إثبات حضوره للدرس الذي يقوم المعلم بشرحه.

حماية حسابات الطلاب من الاختراق

أوضح مُدقق أمن المعلومات عمر العمر، 4 خطوات لحماية أولياء الأمور حسابات أبنائهم الطلاب على منصة “مدرستي” من الاختراق.

وقال “العمر” في لقائه مع برنامج “يا هلا” على “روتانا خليجية”: إن الخطوة الأولى تتمثل في تغيير كافة المعلومات الخاصة بشبكة الإنترنت الداخلية “الواي فاي” عبر اختيار باسورد طويل واستخدام جهاز جدار ناري.

وأضاف أن الخطوة الثانية هي التأكد من سلامة البرامج داخل جهاز “اللاب توب” وعدم التحميل من المتاجر غير المعروفة، مبيناً أن الخطوة الثالثة تتعلق بضرورة الدخول وتجريب ومعرفة آليات المنصة وكيفية التعامل معها بالشكل الصحيح.

ولفت إلى أن الخطوة الرابعة تتضمن عدم الدخول على أي مواقع أو روابط مشتبه بها، والتحقق من رابط المنصة بالمواقع الرسمية، بسبب محاولة القائمين بالاختراق استخدام منصات شبيهة لـ”مدرستي” لخداع الطلاب والموظفين.

تجارب ناحجة لمعلمي المملكة

نشرت إدارة تعليم الطائف، عبر حسابها في “تويتر”، مقطع فيديو لمعلم فيزياء بمتوسطة وثانوية القريع التابعة لمكتب التعليم بحداد يتفاعل مع طلابه من خلال درس نموذجي يقدمه عن بعد عبر منصة مدرستي بحضور مدير المكتب وقائد المدرسة.

وتفاعل الطلاب مع طريقة المعلم الإبداعية في شرح دروس الفيزياء عبر منصة مدرستي بطريقة سهلة مبسطة ومن خلال استخدام الأدوات المساعدة لتبسيط الدروس.

ويبدأ الدرس بمحاكاة للواقع التعليمي، من خلال البرنامج الصباحي اليومي للطلاب والطالبات؛ بدءًا من تسجيل الدخول للمنصة، وأداء النشيد الوطني، والتمارين الرياضية، ثم استعراض الجدول الدراسي اليومي، والدخول للفصل الدراسي مع المعلّم.

وتتيح المنصة للطلاب والطالبات التفاعل مع الأقران والمعلمين، والمشاركة عبر ساحات النقاش، والاطلاع على تقارير الإنجاز الخاصة به، والتحقق من توزيع درجات متطلبات المقرر من أعمال السنة والاختبارات، والتعرّف على الساعات المناسبة للتواصل الإلكتروني مع المعلمين.

تحدي السرطان 

ضرب أحد معلمي الصفوف الابتدائية أروع الأمثلة في الحرص على أداء مهامه التعليمية في أشد الظروف للمساهمة في بناء هذا الجيل رغم المعاناة والألم من مرض السرطان.

ويواصل المعلم علي بالحارث من مدرسة الملك فيصل الابتدائية في نجران تقديم عطائه من خلال التعليم عن بعد عبر منصة «مدرستي» رغم سفره بهدف العلاج من مرض سرطان الغدة الذي ألمّ به.

وكان “بالحارث” قد أصيب بسرطان الغدة قبل خمس سنوات، وعُولج في أحد المستشفيات في الولايات المتحدة الأمريكية، والآن يواصل علاجه في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، حيث يباشر مهام عمله عن بُعد ليؤكد حرص الكادر التعليمي على أداء مهامهم في أشد الظروف وأصعبها.

من جهته، أوضح المتحدث باسم إدارة تعليم نجران جابر مدخلي أن ما قام به المعلم علي زايد بالحارث نموذج مشرف للمعلم المتفاني، ‏حيث لم يثنه مرضه بسرطان الغدة عن أداء رسالته السامية التي يستشعرها واجباً وطنياً قبل أن تكون واجباً وظيفياً فقرر التحامل على الألم ومواصلة رحلة التعليم عن بُعد عبر ‫منصة مدرستي‬ مع أبناءه الطلاب، مؤكداً أن ما قام به المعلم عمل نبيل جسد معاني التفاني والوفاء من خلال تأدية رسالة التعليم.

وفي تجربة لا تقل في روعتها عن سابقتها، نشرت إدارة تعليم الأفلاج مقطع فيديو لأحد معلميها أثناء شرح الدروس لطلابه عبر منصة مدرستي بالرغم من خضوعه لجلسة غسيل كلى.

وأظهر الفيديو معلم العوق السمعي بتعليم الأفلاج الأستاذ سلطان فهد الصرامي، الذي لم يمنعه المرض عن أداء واجبه، وهو يقدم دروسه ويتفاعل مع طلابه عن بعد بمنصة “مدرستي” أثناء وجوده على جهاز غسيل الكلى داخل المستشفى.

وأشادت الإدارة بتفاني المعلم في أداء واجبه، وعبرت عن إخلاصه قائلة: “همة عالية لم يثنيها المرض”.

وتفاعل مغردون مع الفيديو، حيث قال أحدهم: “ما شاء الله تبارك الله، عسى ربي يوفقه ويجزيه خيراً، ويكتب أجره ويعافيه وجميع مرضى المسلمين”.

وقال آخر: “همة الرجال تهدم الجبال اسأل الله العلي العظيم أن يشفيك”.

وتوالت الدعوات بالشفاء العاجل للمعلم الصرامي، وسط إشادات واسعة بهمته العالية وإخلاصه في أداء عمله.

شكر من الوزير 

وقدّم وزير التعليم شكره وتقديره لمنسوبي التعليم من معلمين ومعلمات وإداريين وقادة مدارس ومشرفين وأعضاء هيئة تدريس ومدربين؛ على جهودهم الوطنية المخلصة لاستمرار العملية التعليمية عن بُعد، كما قدّم شكره للأسر وأولياء الأمور على تعاونهم ووقوفهم مع أبنائهم في تجاوز ظروف الجائحة، وإكمال خطوة مهمة على درب مسيرتهم التعليمية، مشيداً بالتكامل مع مؤسسات المجتمع في تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة -حفظها الله- من العمل معاً في تجاوز تحديات الجائحة على كافة المستويات.

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>