الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

خطيب المسجد النبوي: صاحب العقل الرشيد يعلم أن الآخرة خير من الأولى

خطيب المسجد النبوي: صاحب العقل الرشيد يعلم أن الآخرة خير من الأولى

تواصل- واس:

أوصى إمام وخطيب المسجد النبوي فضيلة الشيخ عبدالباري الثبيتي المسلمين بتقوى الله قال تعالى ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ))

وقال فضيلته : احتبس الوحي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فترة من الزمن فتربص المتربصون وشكك المشككون فأنزل الله تعالى سورة الضحى التي تجلت محبة الله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم وقربه وفضله وآنسته ومسحت آلامه.

وتابع الثبيتي في تفسير (( ما ودعك ربك وما قلى )) بالقول أن الله لا يجافي عبداً علق قلبه به بل يقربه ويدنيه ويعز شأنه ففي هذه السورة خاطب الله تعالى كل مؤمن ومؤمنة صدق مع الله وتسكب في النفس شعور قرب الله ومعيته وتفيض السعادة والرضى ففي الحديث القدسي (وَمَا يَزالُ عَبْدِي يتقرَّبُ إِلى بالنَّوافِل حَتَّى أُحِبَّه، فَإِذا أَحبَبْتُه كُنْتُ سمعهُ الَّذي يسْمعُ بِهِ، وبَصره الَّذِي يُبصِرُ بِهِ، ويدَهُ الَّتي يَبْطِش بِهَا، ورِجلَهُ الَّتِي يمْشِي بِهَا، وَإِنْ سأَلنِي أَعْطيْتَه، ولَئِنِ اسْتَعَاذَنِي لأُعِيذَّنه )

ومضى فضيلته في قوله تعالى (( وللآخرة خير لك من الأولى )) بالقول أن عاقبة كل أمر لرسول الله صلى الله عليه وسلم خير من أوله فلم يزل صلى الله عليه وسلم يصعد في درج المعالي ويمكن الله له دينه وينصره ويسدد له أحواله حتى انتقل إلى الرفيق الأعلى وكل يوم يمضي من عمره يزيده الله تعالى في عزاً على عز ونصراً وتأييداً

وأوضح إمام وخطيب المسجد النبوي أن الآخرة خير من الأولى في كل أقدار الله.

وأردف فضيلته أن العبد يتعامل مع رب كريم يختبر العبد ثم يفرج عنه وينتهي الأمر إلى سعة، مبيناً أن كل حالة متأخرة فإن لها الفضل على ما سبقها من حال.

وتابع الثبيتي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلم ما أعد الله تعالى أن الآخرة خير له من الأولى ففي الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (قال الله: أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر) وقوله صلى الله عليه وسلم (وموضِعُ سَوطِ أحَدِكُم في الجنَّةِ خَيرٌ مِنَ الدُّنيا وما فيها )

وتابع فضيلته أن الله تعالى خير رسوله صلى الله عليه وسلم بين أن يعيش في الدنيا ما يعيش وبين ما عند الله فاختار ما عند الله.

وبين إمام وخطيب المسجد النبوي أن صاحب العقل الرشيد يعلم أن الآخرة خير من الأولى فالدنيا زائلة فهذا المعنى الأصيل يدفع المسلم إلى أن يحسن إيمانه ويصلح أعماله ويهذب سريرته ويسثمر أوقاته.

وبين الثبيتي في قول الله تعالى (( ولسوف يعطيك ربك فترضى )) أن الرضى غايه ما يطلبه المرء وهي تحكي مكانة المعطي ومكانة المعطى له ومقامه عند المعطي فهي بمعناها ومدلولها عطاء لا حد لنعيمه ، مردفاً أن الله تعالى أعطى لنبيه صلى الله عليه وسلم مكاناً علياً فوق السموات العلى وختم به رسالاته وجعل أمته أفضل الأمم والكتاب المنزل إليه أفضل الكتب شرعه خير الشرائع قال تعالى ((تَبَارَكَ الَّذِي إِن شَاءَ جَعَلَ لَكَ خَيْرًا مِّن ذَ?لِكَ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَيَجْعَل لَّكَ قُصُورًا )) أعطاه الشفاعة في أهل الموقف والشفاعة في أهل الجنة ، موضحاً أن الرضى هو عطاء الله تعالى لمن أقبل على الله فأحبه ومن أحبه الله أدناه وقربه وسيرضيه. راحة البال وطمأنينة قلب وزوال هم وقلق وفي الآخرة فهو في عيشة راضية.

وتابع فكما آواه يتيماً أغناه في كل مراحل حياته صلى الله عليه وسلم بتربية أبي طالب له ثم بمال خديجة ثم بمال أبي بكر ثم غناه بالهجرة.

وبين فضيلته أن هذه النعم التي امتن الله بها على نبيه صلى الله عليه وسلم إذا تدبرها المهموم وتأملها من حلت به مصيبة أو عوائق في طريقه فإنها تفتح له آفاق من التفاؤل.

وتابع في قوله تعالى (( فأما اليتيمَ فلا تقهرّ * وأما السائلَ فلا تنهرْ)) فهذه الآيات توصل لمعنى الحياة الرشيدة والتي من أسسها التكافل والتراحم .وهي نداء لكل من أنعم الله عليه بالجاه بعد أن كان نكرة ، وآواه بعد يتم ، وأغناه بعد فقر ، ورفع شأنه بعد ذل؛ أن يشكر نعمة الله. فلا تقهر اليتيم ، ولا تذله وتنهره ، ولكن أحسن إليه ، وتلطف به ، ولا تكن على الضعفاء جبارا ، ولا متكبرا.

في الخطبة الثانية حث فضيلة إمام وخطيب المسجد النبوي المسلمين على التأمل في قول الله تعالى (( وأما بنعمة ربك فحدث )) و التقليب في صفحات الحياة لترى نعم الله مع كل حركة ونفس.

 

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>