الخميس، ١٤ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٨ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

غداً أول صلاة جمعة بمسجد بئر السبع منذ ‎64 عاماً

غداً أول صلاة جمعة بمسجد بئر السبع منذ ‎64 عاماً

تواصل – وكالات:
تقام غداً أول صلاة جمعة بمسجد بئر السبع الكبير منذ احتلال فلسطين قبل 64 عاماً.
وقال مراسل وكالة الأناضول للأنباء: إن رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني الشيخ رائد صلاح، سيلقي الخطبة بالمسجد الواقع في مدينة بئر السبع الذي لم تقم به أي صلاة منذ نكبة عام 1948.
وكانت لجنة "التوجيه العليا لعرب النقب" قررت إقامة صلاة الجمعة في ساحة المسجد تحت اسم "جمعة تحرير مسجد بئر السبع"، وذلك في إطار ما قالت إنها "خطوات تم البدء بها قبل أسابيع عدة، من أجل تحرير المسجد" من السيطرة الصهيونية.
وأشار الشيخ يوسف أبو جامع، ممثل الحركة الإسلامية بالداخل الفلسطيني في لجنة التوجيه العليا، في تصريحات سابقة إلى أنهم لم يطلبوا ترخيصاً لصلاة الجمعة بالمسجد من الشرطة، وقال: "نحن في الحركة الإسلامية لا نؤمن برخص من أجل الصلاة، نحن نصلي في مساجدنا بشكل عادي، وكل الاعتبارات واردة، فمن الممكن أن ترفض الشرطة ومن الممكن أن تعطي فرصة".
وحسب مؤسسة الأقصى للوقف والتراث فإن بناء مسجد بئر السبع كان في عهد آصف بيك، قائم مقام بئر السبع في نهاية عهد الخلافة العثمانية، وأشارت الوثائق إلى أن فرش المسجد المذكور كان بتاريخ 1329هـ، الموافق 1911م حيث تم إرسال سبع سجاجيد لفرش المسجد، وكذلك تم تعيين ثلاثة موظفين للقيام بالواجبات الدينية، كما تم عمارة المسجد حسب التقارير الهندسية التي قدمت للبلدية في سنة 1929.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *