الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

هذه كواليس رحلته.. مواطن خمسيني يقطع 2000 كلم على دراجته الهوائية في 22 يومًا

هذه كواليس رحلته.. مواطن خمسيني يقطع 2000 كلم على دراجته الهوائية في 22 يومًا

تواصل – فريق التحرير:

حقق مواطن خمسيني حلمه بتجاوز 2000 كلم على دراجته الهوائية، مارًا بعدد من محافظات المملكة، حيث كشف كواليس رحلته التي استغرقت 22 يومًا.

وبحسب ما نقلته “المدينة”، فإن الدراج سليم الجهني الذي يبلغ من العمر 51 عامًا، ويسكن محافظة ينبع قد قطع مسافة 2000 كلم بين 5 محافظات، حيث بدأت رحلته منذ انتهاء فترة منع التجول التي تم تطبيقها على محافظات المملكة كافة بسبب جائحة كورونا المستجد.

وأشار الدراج الخمسيني، إلى أن هدفه من تلك الرحلة هو تشجيع الرياضة وخاصة لمن زاد عمره عن 50 سنة، قائلًا: “بدأ عمري الشبابي منذ انطلاق الرحلة”، وكلفتني تلك الرحلة 2700 ريال فقط تمثلت في قيمة السيكل ٧٠٠ ريال ومصروف الرحلة 2000 ريال.

من 100 لـ 110 كم يوميًا

ويستكمل الدراج “الجهني” حديثه: انطلقت رحلتي بداية من ‫ينبع ثم المدينة، والحناكية والحليفة والغزالة ثم حائل الشملي والعلاء وتبوك وضباء والوجة ثم أملج وينبع، حيث استمرت الرحلة 22 يومًا بينهم 4 أيام راحلة.

وأشار “الجهني” إلى أنه كان يقطع يوميًا من ١٠٠ إلى ١١٠ كم، حيث كانت تبدأ رحلته منذ الـ ٦ صباحا حتى الـ ٦ المساء.

مصاعب على الطريق

وعن أبرز الصعوبات التي واجهت “الجهني”، قال: “تعرضت لـ٤ بناشر بالكفر ولكن تغلبت عليها لأن معي عدة التصليح، وكذلك من بين الصعوبات التي واجهتني، عندما أقطع مسافة ويأتيني المساء، ولم أصل لمكان أستطيع النوم به، فكنت اضطر إلى النوم بالقرب من الطريق، وكذلك من الصعوبات أن بعض الطرق لصغر حجمها إذا تقابلت أكثر من سيارة أخرج خارج الطريق بالطريق الترابي، أما عن الأكل والشرب فقال: “معي عزبة تكفيني”.

تجدر الإشارة إلى أن الدراج “الجهني” يعمل حارس مدرسة بمحافظة ينبع، غير أنه لم يكن في استقباله أحد حين عودته غير أحد أبناءه فقط، وسط مطالبات بتكريمه.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة