الأربعاء، ٣٠ ذو القعدة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

قبيلتا حاشد وباكيل تنضمان إلى المطالبة بإسقاط النظام في اليمن

قبيلتا حاشد وباكيل تنضمان إلى المطالبة بإسقاط النظام في اليمن

تواصل – وكالات:
أعلن شيوخ من قبيلتي حاشد وباكيل اليمنيّتين في مهرجان في عمران انضمامهم إلى الحركة الاحتجاجية المطالبة بإسقاط نظام الرئيس علي عبد الله صالح.
وتشهد العديد من المدن اليمنية تظاهرات بشكل شبه يومي منذ حوالي شهر، للمطالبة بإسقاط حكم الرئيس علي عبد الله صالح، بينما يتمسك الرئيس بالبقاء بالسلطة حتى نهاية ولايته الرئاسية في 2013، وقال الاثنين الماضي، إنه لن يرضخ لمطالب المحتجين ولن يرحل إلا عبر “صناديق الاقتراع”.
يشار إلى أنه من بين 23 مليون يشكلون العدد الإجمالي لسكان اليمن الذي يوشك على الانهيار يقل دخل نحو 40 في المائة من السكان عن دولارين في اليوم، كما أن ثلث هؤلاء يعاني من جوع مزمن.
جدير بالذكر أن أربعة أشخاص قتلوا وأصيب 40 آخرون برصاص الشرطة اليمنية أثناء محاولة تفريق تظاهرات تطالب بسقوط نظام الرئيس علي عبد الله صالح بعد ظهر الجمعة وليلاً في عدن، كبرى مدن جنوب اليمن.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر طبية السبت، إن المتظاهر محمد أحمد صالح (17 عاما) الذي أصيب بعد ظهر الجمعة برصاص الشرطة قد توفي بالمستشفى، وإن 30 آخرين قد اصيبوا بجروح.
وأكد مصدر طبي أيضا خلال الليل تصريحات شهود حول وفاة متظاهر آخر- لم تكشف هويته- لدى تفريق تظاهرة، ونقلت جثة قتيل آخر هو هايل وليد (21 عاما) إلى مستشفى النقيب الذي نقل إليه أيضا عشرة جرحى، كما قال مسئول بالمستشفى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *