الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

مفاجأة.. حرارة الجسم الطبيعية لم تعد 37 مئوية

مفاجأة.. حرارة الجسم الطبيعية لم تعد 37 مئوية

تواصل – وكالات:

توصلت نتائج دراسة حديثة، إلى أن درجة حرارة الجسم الطبيعية حالياً ليست 37 مثلما كانت في القرن الـ 19، وقت أن قام العالم الألماني كارل فوندرليتش بتحديدها عام 1851.

وقدّمت الأبحاث الجديدة التي أجريت في جامعة ستانفورد أدلّة على أن حرارة جسم الرجل حالياً تقل بمقدار 0.59 درجة مئوية عن الرجل في القرن الـ 19، بينما تقل حرارة المرأة حالياً بمقدار 0.32 درجة عن مثيلتها منذ قرنين.

ونُشرت نتائج الدراسة في دوري “إي لايف” وتوصّلت إلى أن درجة حر ارة الجسم الطبيعية تقل بمقدار 0.03 درجة كل 10 سنوات.

وكانت دراسة بريطانية سابقة قد توصلت إلى أن متوسط درجة حرارة الإنسان الطبيعية حالياً 36.6 مئوية عند قياسها عن طريق الفم، بينما اقترحت نتائج الدراسة الجديدة تغير حرارة الجسم الطبيعية نتيجة 3 عوامل، هي: تغير الحرارة داخل البيوت التي نعيش فيها مقارنة بالإنسان منذ قرنين، والتغيرات النفسية الحديثة التي يمر بها الإنسان، وانخفاض معدل حرق الجسم للسعرات الحرارية والذي يعتبر ظاهرة فسيولوجية حديثة.

واعتمدت أبحاث الدراسة على مئات الآلاف من البيانات الصحية من أرشيفات الجيش البريطاني منذ عام 1862 وحتى 1930، إلى جانب البيانات الصحية في بنك المعلومات الصحية الأمريكي والبريطاني منذ 1971 وحتى 2017.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة