الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

خلف الكواليس من المسجد النبوي

خلف الكواليس من المسجد النبوي
ماجد بن سعيد الرفاعي

تزور المسجد النبوي وتشاهد الخدمات المقدمة فيه بأجمل صورة، وأبهى حلة، ولا يخطر ببالك حجم الجهود التي تبذل في سبيل تهيئة تلك الخدمات لتظهر بهذه الصورة المشرفة.

فتشاهد عند قدومك ممرات سالكة، وساحات نظيفة، وسجاد تفور منه رائحة الورد، وتكييف تنعم به قبل الدخول، لا تكاد تدخل المسجد حتى تستقبلك رائحة البخور والطيب، وماء زمزم المبارك مهيأ في جميع أنحاء المسجد وأروقته، وإنارة تعم المسجد وساحاته، ونظام دقيق للصوت يخصص لكل إمام ومؤذن إعدادات خاصة به، حفاظاً على جودة ووضوح الصوت. عناية فائقة، وجهود متواصلة لراحة قاصدي المسجد النبوي، ليؤدوا عبادتهم براحة وسكينة.

إن زائر المسجد النبوي لا يظهر له من الخدمات إلا ما يشاهده بعينه عند قدومه، ولا يعلم عن الجهود الكبيرة التي تبذل لتسهيل تلك الخدمات لملايين الحشود البشرية التي يدفعها الشوق والحنين لمسجد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم. حيث تعمل وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي بأكثر من خمسين إدارة يقوم عليها آلاف الموظفين والموظفات، يبذلون كل ما يستطيعون لتهيئة جميع الخدمات التي يحتاجها الزوار.

وحتى تكون الصورة أكثر وضوحاً، دعني أصحبك في جولة داخل إحدى الإدارات العاملة في المسجد النبوي، لتتعرف على ما يدور خلف الكواليس لتهيئة خدمة واحدة من ضمن مئات الخدمات الجليلة المقدمة للزوار؛ حيث تتولى إدارة السقيا توفير ماء زمزم من منبعه، حتى وصوله بين يدي زائر المسجـد النبـوي.

وتواصل عملها على مدار الساعة لتأمين الكميات التي يحتاجها الزوار من المياه، حيث ينقل ماء زمزم من مكة المكرمة يومياً عبر صهاريج من الاستيل جُهزت وفق أعلى المقاييس، تتم تعبئتها عبر مضخات ضخمة من بئر زمزم، ويحكم إغلاقها بأقفال خاصة لا تفتح إلا من قبل الموظف المختص في المدينة المنورة، حفاظاً على سلامة الماء وعدم تعرضه لأي ملوثات. وتقطع الصهاريج مسافة أكثر من ٩٠٠ كيلومتر حاملة الماء المبارك إلى مسجد المصطفى صلى الله عليه وسلم. وتنقل ما يصل لأربعة مائة ألف متر مكعب من المياه يومياً خلال المواسم. ثم تُعبأ في خزانات كبيرة يزود بها المسجد النبوي بقدر الحاجة، وتتابع عمليات السحب والضخ ومراقبة شبكات الأنابيب والخزانات بواسطة الألياف البصرية عن طريق برنامج متطور. ويعبأ في الحافظات من نقاط التوزيع مبرداً وغير مبرد، ويتم تنظيف وتعقيم الحافظات يومياً والتي يصل عددها لأكثر من ستة آلاف حافظة، وتنقل عبر العربات وسيارات الغولف في جميع أروقة المسجد النبوي وساحاته وسطحه، وتتابع من قبل المراقبين على مدار الساعة.  وقد خصصت الإدارة مختبراً متخصصاً لأخذ عشرات العينات العشوائية يومياً للتأكد من سلامة الماء وعد تعرضه لأي ملوثات. كما يتم تأمين مئات الآلاف من الكاسات البلاستيكية ووقوف العمال بشكل مباشر ومستمر بجوار الحافظات، لمتابعة النقص في المياه أو الأكواب ومسح المياه التي قد تتسرب على الأرضيات.

كما تقوم الإدارة بتأمين ماء زمزم في الأماكن المزدحمة والمكتظة بالزوار من خلال العبوات الجاهزة، وحافظات الماء المحمولة على الظهر. كل هذه الأعمال الكبيرة في شأن خدمة واحدة تقدم بسخاء، لا يشاهد منها الزائر إلا حافظات الماء جاهزة للشرب، وقُل مثل ذلك عن بقية الخدمات المقدمة.

إن المتابع عن قرب للجهود التي تبذلها وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي خلال الفترة الأخيرة ليدرك بجلاء بأن الخدمات في تطور مستمر ومتسارع. ويجد الإشراف المباشر من أعلى مسؤول في الوكالة وجميع قياداتها، ومتابعتهم المستمرة مع المراقبين والمشرفين بالميدان للوقوف على الملاحظات، وهذا واضح ومشاهد يومياً في أروقة المسجد النبوي وساحاته. كما يعقد فضيلة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي اجتماعاً يومياً مع مديري العموم خلال شهر رمضان المبارك لمناقشة الملاحظات ووضع الحلول المناسبة لها.

فالجهود التي تقدم كبيرة وأكثر من أن تحصى في مجموعة مقالات، ومنها الجوانب العلمية والتوجيهية كالخطب والدروس والتي تخضع للتسجيل والتصفية والتنقيح والتحميل على موقع الوكالة أولاً بأول، لينتفع بها الناس في شتى أنحاء العالم. وأقسام للمكتبة المقروءة والصوتية والمخطوطات والكتب النادرة والبرامج المتطورة للعناية بها والمحافظة على سلامتها. وخدمات أكاديمية في كلية ومعهد المسجد النبوي وأكاديمية للقرآن الكريم والسنة النبوية وأخرى لتدريب العاملين في المسجد النبوي، بالإضافة لخدمات توزيع المصاحف للمساجد والكتيبات التوجيهية، وأكثر من ٢٠٠ شاشة موزعة في جميع مرافق المسجد النبوي وساحاته ومواقفه لتوجيه الزوار وتزويدهم بالمعلومات التي يحتاجونها.

وجوانب فنية كالتطهير والفرش والتطييب والإضاءات والصوت، ونقل الزوار عبر سيارات الغولف والعربات، وخدمات ذوي الهمم، والأمانات، والعناية المستمرة بدورات المياه ومرافقها رغم كثافة الزوار في بعض الأوقات.

كما يصاحب الخدمات التي تقدمها الوكالة جهود الأجهزة الأمنية والدفاع المدني والإسعاف والمراقبة المستمرة عبر الأجهزة الحديثة للحفاظ على أمن قاصدي المسجد النبوي.

وجهود تطوعية تقدمها مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة في المدينة المنورة مثل الكشافة وإرشاد التائهين ومساعدة كبار السن وتفطير الصائمين من أهالي المدينة المنورة ومحبي الخير في هذا البلد المعطاء.

إن هذه الجهود الكبيرة التي تبذل بسخاء تبرز بجلاء العناية الكبيرة والفائقة التي توليها المملكة العربية السعودية بالحرمين الشريفين وخدمة قاصديهما، ويقوم عليها رجالٌ نذروا أنفسهم في سبيل تقديم الغالي والنفيس لزائري المسجد النبوي، تستحق الثناء والإشادة، فنسأل الله جل وعلا أن يديم على بلادنا أمنها ورخاءها وأن يوفق قادتها لما فيه خير للإسلام والمسلمين.

يسرني جميل تواصلكم @m2025a

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة