الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نايجل فراج.. هل يكون ترامب البريطاني؟

نايجل فراج.. هل يكون ترامب البريطاني؟

تواصل – وكالات:

نايجل فراج ناشط سياسي ورجل أعمال ومذيع لبرنامج يعد من أنجح البرامج الإذاعية على مستوى بريطانيا، وهو من مواليد 3 أبريل 1964، عضو في البرلمان الأوروبي، وكان زعيما سابقا لحزب الاستقلال البريطاني.

سيطر اسمه على المشهد السياسي فى بريطانيا بعد أزمة الخروج من الاتحاد الأوروبي نظراً لكونه كما يعده المراقبون من أبرز الأسماء خلف الحملة الناجحة للتصويت لصالح مغادرة الاتحاد الأوروبي.

فراج كان ينتمي إلى حزب المحافظين حتى عام 1992 عندما وقع الحزب على -معاهدة ماستريخت- التى تعد أحد المعاهدتين اللتين شكلتا الاتحاد الأوربي، فنايجل كان يقف ضد الدخول فى الاتحاد الأوروبي منذ اللحظة الأولى ومازال يقاتل للخروج منه بالكامل حتى يومنا الحاضر.

المتابع لهذه الشخصية يجد قواسم مشتركة لا يمكن تخطيها بينه وبين الرئيس الأمريكي دونالد ترمب. فكلاهما رجل أعمال تطبّع بأسلوب القطاع الخاص فى القيادة وإدارة الأحداث والمفاوضات وتحقيق الإنجازات من خلال أقصر الطرق، يجمعهما أيضا التاريخ الطويل فى ميادين الإعلام الأمر الذي انعكس بشكل إيجابي على قدرتيهما على التعاطي مع الإعلاميين وتوظيف المنابر الإعلامية لتسليط الضوء على برامجهم ومشروعاتهم السياسية وعلى وجه الخصوص تلك التي اتخذت مواقف معادية لهما.

ترمب ونايجل يتميزان بالصراحة التى تصل إلى حد مبالغ فيه وقد لقي هذا الأسلوب شعبية كبيرة بين مؤيديها علاوة على القدرة الاستثنائية فى التحدث مع الجماهير لساعات طويلة وجمع الحشود فكلاهما يملك كاريزما عالية الجاذبية فى أوساط العامة.

المنهج الفكري لهذه الشخصيتين متقارب إلى حد استخدام نفس العبارات مثل “الشعب أولا” أو “بريطانيا، أميركا أولا” وكذلك العبارة الأكثر استخداما “لنعيد عظمة أميركا من جديد” وطبعاً فى حالة نايجل نعيد عظمة بريطانيا.

هذا الرجل فى شهر أبريل 2019 غير المشهد السياسي البريطاني إلى حد أن هذا التاريخ قد يكون عهدا جديدا للمنظومة السياسية ترتبط به كل الأحداث التى تليه، في هذا التاريخ أعلن نايجل فراج عن تأسيس حزب جديد باسم بريكست، هذا الحزب يعده المراقبون انقلابا شعبيا في إطار حزبي على النخبة في بريطانيا وهذا يعد أيضا قاسما مشتركا مهما بين ترمب ونايجل فراج، فهل سيكون نايجل فراج ترمب بريطانيا؟.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة