الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

تحذير.. النوم أقل من 7 ساعات ليلاً يزيد خطر الإصابة بالسرطان

تحذير.. النوم أقل من 7 ساعات ليلاً يزيد خطر الإصابة بالسرطان

تواصل- وكالات:

ذكرت دراسة علمية حديثة أن قلة النوم يمكن أن تتلف الـ”DNA”، بشكل دائم وتزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أوضح الباحثون أن الحرمان من النوم يقلل أيضاً من قدرة الـ DNA على إصلاح نفسه، وربما يؤدي إلى أمراض وراثية.

ويعتقد الباحثون أن هذه هي أول دراسة من نوعها للنظر في أثار الحرمان من النوم على الجينات عند البالغين الصغار، وركز البحث على الأطباء المعروفين باضطرارهم إلى تعديل أنماط نومهم بسبب عمل نوبات الليل، ويبلغ مقدار النوم الموصى به عادة 7 ساعات في الليلة، لكن الأرقام تشير إلى أن البالغين يفتقدون بشكل روتيني ساعة أو ساعتين، وبعد 3 أيام من النوم الجيد، أخذ الباحثون عينات دم من جميع الأطباء، ثم أخذوا عينات الدم في الصباح بعد نوبة ليلية عندما كان الأطباء محرومين من النوم.

وأظهرت النتائج التي نشرت في دورية “التخدير” أن الأطباء الذين عملوا في نوبات ليلية حصلوا على مزيد من فترات انقطاع في الحمض النووي بنسبة 30٪ مقارنة بمن لم يعملوا، وزاد ضرر الحمض النووي 25% بعد ليلة من الحرمان من النوم، وكان إصلاح الحمض النووي أقل أيضاً في الأطباء الذين لم يحصلوا على النوم الكافي، والذي يمكن أن يسبب موت الخلايا، وارتفاع خطر الإصابة بالسرطان.

وأضاف الباحثون أن ضرر الحمض النووي هو تغيير في البنية الأساسية للحمض النووي الذي لا يتم إصلاحه، حيث إن فشل الإصلاح يسبب عدم الاستقرار الجيني وموت الخلايا، في حين يمكن أن يؤدي الإهمال إلى نهاية غير ملائمة وهي [تكوين السرطان].

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>