الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

كاتب: لم ينتهِ عصر الحجر ولن ينتهِ عصر البترول

كاتب: لم ينتهِ عصر الحجر ولن ينتهِ عصر البترول

تواصل – فريق التحرير:

سلط الدكتور أنور أبو العلا الضوء على مسألة أسعار البترول، وعلاقته بالسوق العالمبة، مشيرا إلى أن المملكة ستتجاوز هذا العام لأول مرة في التاريخ 101 (مائة وواحد) مليون برميل في اليوم وفقا لوكالة الطاقة IEA.

وأوضح الكاتب في مقال له بصحيفة”الرياض” أنه في الوقت الذي توقعت فيه الوكالة حين صدورها عام 2000 بأنه بحلول عام 2030 (اي بعد عشر سنوات من الآن) سيوجد دول لا حصر لهم من البائعين للبترول ولا يجدون مُشترين لبترولهم، حدث العكس على أرض الواقع حيث أن الطلب على البترول يزداد – سنة بعد سنة – بمتوسط معدل سنوي 1.5 % إلى أن تجاوز الآن 101 مليون برميل في اليوم. بعد أن كان 76 مليون برميل عام 2000 تاريخ صدور مقولة انتهاء عصر البترول.

وبين أنه ليس فقط الطلب وحده يزداد على البترول، بل كذلك إجمالي احتياطيات البترول الموجودة في العالم لم يتم اكتشافات هائلة جديدة في كُل من: اليمن، ومصر، والعراق، وأنغولا، ونيجيريا، وبحر قزوين. وهذه الدول (أو المناطق) الست هي الدول التي ذكرتها المقولة بالاسم بأنها أهم الدول المرشحة التي ستغرق السوق بالبترول.

ووفقا للكاتب فقد ثبت أيضا فشل التوقعات بإن أسعار البترول ستنهار بعد خمس سنوات أي عام 2005، حيث تضاعف (أربعة أضعاف) سعر البترول فوصل 97.26 دولاراً عام 2008 بعد أن كان سعر برنت 24.44 دولار عام 2001.
وتابع الكاتب سرد توقعات مختلفة فشلت على أرض الواقع حيث لم ينهار سعر البترول ولم يتم الاستغناء عنه، موضحا أنه في الوقت الذي أصبح فيه سعر طن الحجر الآن أعلى من سعر برميل البترول سيأتي وقت قريب يصبح سعر برميل البترول أعلى من سعر طن الحجر

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة