الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

وثيقة عمرها 76 عاماً تكشف اهتمام المؤسس بتعليم الكبار

وثيقة عمرها 76 عاماً تكشف اهتمام المؤسس بتعليم الكبار

تواصل – الرياض:

عرض جناح وزارة التعليم في المهرجان الوطني للثقافة والتراث «الجنادرية» وثيقة كشفت عما كان يوليه المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن للتعليم من عناية واهتمام، باعتباره ركيزة للنهضة في المملكة وقوام المجتمعات المتماسكة والمتحضرة.

وتوضح الرسالة أن المؤسس لم يستثن حينها الطلاب الذين تجاوزت أعمارهم 15 عاماً من حقهم في التعليم، وأمر بفتح مدرسة لهم في محافظة الطائف في عام 1364هـ أي قبل 76 عاماً.

كما تضمنت الوثيقة رسالة وجهها المؤسس إلى الشيخ عبدالرحمن بن علي بن عودان يبلغه فيها بافتتاح مدرسة ليلية لتعليم الكبار في الطائف، جاء نصها:

«من عبدالعزيز بن عبدالرحمن الفيصل إلى جناب المكرم الشيخ عبدالرحمن بن علي بن عودان سلمه الله، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، بعد ذلك اعتمدنا على الله أننا نفتح مدرسة بالطائف لأجل العلوم النافعة الذي لابد يشرحها لكم الابن فيصل فأنتم إن شاء الله.. وتنتخبون من المدارس الرجال الطيبين أو من الأهالي الذي خلوا المدارس الذين أعمارهم من خمس عشرة سنة إلى خمس وعشرين سنة الذين فيهم نفع إن شاء الله للدين والدنيا…“
وشمل الركن على وثائق مهمة تحكي مسيرة تعليم الكبار في المملكة، ومنها كشف درجات اختبارات الفصل الثاني لعام 1385 لطالب في الصف الرابع، وكذلك ورقة إجابته في الاختبار، وأخرى عن فتح المدرسة الليلية لتعليم اللغة الإنجليزية، وإحصائية بمكافآت العاملين في المدارس الليلية في عام 1394هـ، بلغت مكافأة مدير المدرسة 200 ریال والمدرسين وصلت إلى 150 ريالاً. حسب “عكاظ”.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة