الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

7 طرق تؤجل ظهور علامات الشيخوخة للرجال والنساء

7 طرق تؤجل ظهور علامات الشيخوخة للرجال والنساء

تواصل – وكالات:

تعتبر الشيخوخة من أكثر المراحل العمرية، صعوبة بالنسبة للرجال والنساء، لما يصاحبها من علامات ومشاكل صحية وخيمة، لكنها بالنسبة للمرأة تعد أكثر صعوبة، حيث تفقد فيها المرأة حلمها بالحفاظ على شبابها فتقضي الكثير من الوقت بحثاً عن الطرق والوسائل التي يمكن من خلالها تأجيل ظهور علامات تقدم العمر.

ورغم أن تقدم العمر عملية معقدة لا يمكن إخفاؤها تماماً، إلا أن هناك بعض الطرق التي يمكن أن تؤخر ظهورها لفترة من الزمن، أو تقلل من آثارها.

أولاً، يجب تناول الطعام الخالي من الدهون والمركبات الكيميائية والسعرات العالية، ما له من مفعول إيجابي، يظهر انعكاسه على الوجه وكافة أعضاء الجسم، خصوصاً مع التقدم في العمر، مع التركيز على الوجبات النباتية.

ثانياً، يتحدث الخبراء كثيراً عن تأثير حمض الأوميغا ٣ الإيجابي. فالسبب وراء الشيخوخة هو ارتفاع معدلات الدهون في الدم. يتوافر الأوميجا ٣ في الأسماك والمقرمشات.

ثالثاً، السوائل مفتاح الشباب الدائم، فتناول لترين على الأقل من الماء والسوائل العشبية والعصائر يؤثر على كفاءة الخلايا وشكل البشرة. ومع التقدم في العمر يؤثر نقص السوائل في الجسم على القدرات الذهنية.

رابعاً، يجب الابتعاد عن الضغط العصبي. فلا يمكننا التأثير على الجينات، ولكن بعض الأمور الخارجية مثل الضغط العصبي تؤثر على مضادات الأكسدة في الجسم، والتي تدعم آلية إصلاح أي تلف يصيب الأنسجة الداخلية.

خامساً، كل مرض يصاب به الإنسان، له عشب ينمو في الطبيعة يمكن أن يعالجه. فالثوم يحسن سيولة الدم، كما تؤثر نخالة القمح على هضم الدهون.

سادساً، يحتاج مخ الإنسان لتحديات حياتية جديدة ليظل دائماً في حالة يقظة. وتساعد المقرمشات المجففة أيضاً في تحفيز كفاءة المخ وتعزيز النشاط الذهني.

أخيراً، الحركة تؤخر العجز، فالتمرين اليومي لمدة ۱٥ إلى ۲٠ دقيقة، يجعل ساعتنا البيولوجية تعمل ببطء وبالتالي تؤخر ظهور أعراض العجز، علاوة على أنها تحمي جهاز المناعة وتقوي العظام والعضلات.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة