الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

أمين جدة يلغي «البلدية النسائية»

أمين جدة يلغي «البلدية النسائية»

شهادات الجيران.. هل دفع الاعتلال النفسي «أم البنات» لقتل طفلاتها بجدة؟

شهادات الجيران.. هل دفع الاعتلال النفسي «أم البنات» لقتل طفلاتها بجدة؟

 

تواصل – متابعات:

أثارت حادثة إلقاء أم لطفلاتها الثلاث من الطابق السابع بأحد المباني السكنية في جدة موجة من الأسى والصدمة، ولم يتم حتى اللحظة معرفة دوافع الحادثة ومسبباتها، فيما تحفظت الأجهزة الأمنية على الأم البالغة من العمر 30 عاما ورجحت مصادر إصابتها بعارض نفسي دفعها إلى فعلتها.

وكانت غرفة عمليات الأمن 911 تلقت بلاغا في التاسعة من صباح (الإثنين) أفاد فيه مقدمه بأن امرأة ألقت ثلاث طفلات من نافذة شقة سكنية في حي المروة شمال جدة لأسباب مجهولة، فسارعت الأجهزة الأمنية إلى الموقع في الوقت الذي فرضت فيه دوريات الأمن طوقا على مسرح الحادثة.

وتولى رجال إسعاف الهلال الأحمر وفرقة استجابة سريعة فحص الأوضاع الصحية للطفلات الثلاث، وتبين وفاة اثنتين متأثرتين بإصاباتهما البالغة فيما سجلت إصابات وجروح خطيرة للطفلة الثالثة البالغة من العمر ثماني سنوات ليتم نقلها إلى مستشفى خاص قريب من مسرح الحادثة.

وكانت المفاجأة لدى فريق التحقيق في مركز شرطة النزهة أن الجانية هي أم البنات الثلاث ويتوقع إحالتها إلى الطب الشرعي لتقييم حالتها العقلية لمعرفة ما إذا كانت تعاني من اعتلالات عصبية.

وكشفت التحقيقات الأولية أن والد الطفلات لم يكن موجودا في المنزل لحظة الحادثة وتم إبلاغه حالا، فوصل إلى الموقع سريعا ليقف أمام مأساة حزينة فرقت شمل أسرته برحيل طفلتيه واقتياد أمهما إلى التوقيف.

وسادت موجة من الحزن والأسى في أوساط الجيران الذين فوجئوا بالحادثة. وقال خالد الحربي – وفقا لـ «عكاظ» – إن ما حدث فاجعة بكل المقاييس ولا يصدقها عقل فكيف لأم في كامل وعيها أن تقدم على إلقاء فلذات أكبادها من الطابق السابع، «شاهدنا الأطفال على الأرض ولن ننسى هذا المشهد.. إنه أمر فوق التصور».

أما محمد عسيري فقال إن أحد أنجاله أبلغه بأن الجهات الأمنية والإسعافية تتجمع أمام مبنى سكني وحين هبط لاستطلاع الأمر رأى طفلتين وقد لفظتا أنفاسهما، فيما كانت الثالثة تشكو من إصابات خطيرة، «لم نسمع ولم نر من أسرة الطفلات ما يعكر أو يلفت الانتباه.. ما حدث أمر غريب لا نجد له مبررا».

«تولين» ذات الـ8 أعوام، ما زالت تتعافى في غرفة العناية الفائقة، ربما كتبت لها حياة جديدة لتستيقظ على واقع مرير لم تختره، شقيقتان راحلتان «لارا وديما»، وأم تترقب في السجن وأب مكلوم، لن تفارق مخيلته فاجعة فجر الإثنين التي فرقت الأم عن بناتها، لتصبح متهمة وبناتها ضحايا.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة