الأربعاء، ١٩ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٧ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

تحذير من إعطاء الأطفال “الأسبرين” لعلاج نزلات البرد

تحذير من إعطاء الأطفال “الأسبرين” لعلاج نزلات البرد

 تواصل – وكالات:

 حذر الدكتور عادل خطاب، استشاري الأمراض الصدرية، الأمهات من إعطاء الطفل الذي يعاني من البرد دواء الأسبرين؛ نظراً لاحتمال أن يسبب بعض المضاعفات له، وينصح بعدم استخدام مضادات السعال، وطارد للبلغم، أو مضادات الهيستامين، ومزيل الاحتقان، دون استشارة الطبيب، فلها بعض الآثار الجانبية، مثل: الدوخة، والخفقان، وهبوط الضغط، والإصابة بالأرق والقلق، وتختلف الأدوية المناسبة من طفل إلى آخر.

 وقال: إن الزكام هو التهاب يصيب الجهاز التنفسي العلوي، وبالتحديد يصيب الأنف والحلق، وهو أكثر أمراض الأنف شيوعاً، وعادة يكون الزكام مصحوباً بأعراض، مثل، إفرازات الأنف المائية، والعطاس، ووخز، والشعور بحكة بالحلق، ودموع بالعين، وارتفاع في درجة الحرارة، وضيق بالتنفس من الأنف.

 والوقاية تكون عن طريق إعطاء الطفل جرعات من فيتامين (2)، مع إعطائه تطعيماً وقائياً من الإنفلونزا، وينصح بتقديم العسل الأبيض والأسود للطفل، فهو يساعد على الوقاية من نزلات البرد، ويمكن استنشاق بخار الماء لكي يزيل أعراض الاحتقان المصاحب للزكام.

ويشير الدكتور “عادل” إلى ضرورة أن يلتزم الطفل المريض بالتواجد في المنزل؛ حتى لا تنتشر الإصابة، وإذا ذهب الطفل المصاب بالرشح أو السعال إلى المدرسة، يجب عزله ووضعه في مقعد منفرد، وعدم اختلاط الأطفال الآخرين به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *