الجمعة، ٨ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٢ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

7 مطالب للمقاولين على طاولة وزير العمل الجديد

7 مطالب للمقاولين على طاولة وزير العمل الجديد

تواصل – متابعات:

وضع رجال الأعمال بقطاع المقاولات 7 مطالب على طاولة وزیر العمل الجدید، من بینها إعادة النظر في برنامج نطاقات، ومراجعة رسوم رخصة العمل، وحمایة المنشآت الصغیرة بالدعم، إضافة إلى حل مشكلات قطاع المقاولین بمنحه تسهیلات، مع إعادة النظر في توطین العمل به.

وقال خالد الغامدي، من العاملین بالقطاع: «تجب مراجعة الزیادات التي تم إقرارها على رخصة العمل، وهو ما یهدد اقتصادیات المنشآت العاملة في قطاع المقاولات، لافتًا إلى أن هذه الزیادة تسببت في ارتفاع نسبة التعثر في المشروعات». ودعا إلى خفض قیمة رخصة العمل، بما یتناسب مع الواقع؛ حتى تستمر تلك المنشآت في مسیرة العطاء والنمو، بحسب “المدينة”.

وطالب صالح الزهراني «مقاول»، وزیر العمل الجدید، استثناء بعض القطاعات من نسب التوطین، وحساب الأوزان النسبیة، إضافة إلى حمایة الأجور، والعمل على زیادة التفاعل والتواصل مع القطاع الخاص، والسماع لمشكلاتهم والصعوبات التي یواجهونها، والسعي إلى إزالة تلك المعوقات، التي أدت إلى انسحاب كثیر من المقاولین من الأسواق.

ودعا عبدالرحمن الحسني « مقاول»، الوزیر الجدید إلى تسریع إجراءات الحصول على تأشیرات العمالة، ومساعدة المنشآت الصغیرة والمتوسطة بتسهیل إجراءاتها، ومنحها أكبر قدر من التأشیرات؛ لكي تستطیع الانطلاق في أعمالها، إلى جانب الإسراع في إیجاد آلیة لتبادل تأجیر العمالة بین المقاولین.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *