الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

«الغماري» رئيس أركان الحوثي سجل حافل في الإجرام.. هكذا تم تصفيته

«الغماري» رئيس أركان الحوثي سجل حافل في الإجرام.. هكذا تم تصفيته

تواصل – وكالات:

جاء استهداف غارات قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، لمحمد الغماري المعين من قبل ميليشيا الحوثي الإيرانية، رئيساً لهيئة الأركان، وتصفيته في موقع بالقرب من مدينة الحديدة، ليمثل ضربة قوية للميليشيات الإيرانية وتصفية أبرز رموزها وقياداتها المؤثرة، وهي الضربات التي أتت ثمارها وسينعكس على تفكك هذه الميليشيات التي تتعرض لهزائم متتالية.

تصفية “الغماري”، الذي كان يحاول إعادة ترتيب جبهة الحديدة بعد انهيارها، شكلت انتكاسة كبرى للحوثيين ومن يقف خلفهم ويساندهم ويدعمهم، ويعد من المؤشرات القوية لانهيار هذه الجماعة الإرهابية.

ويعد “الغماري” المطلوب رقم 16 في قائمة التحالف العربي، وله سجل حافل في الإجرام عبر دوره في الميليشيا الإيرانية باليمن.

وطبقاً للمعلومات؛ فإن محمد عبدالكريم الغماري، من عزلة ضاعن بمديرية وشحة في محافظة حجة، وتولى قبل تصفيته رئاسة هيئة الأركان للحوثيين، خلفاً للواء حسين خيران.

ودرس “الغماري” في معهد حسين بدرالدين في عام ٢٠٠٣م؛ وهو من القيادات الميدانية العسكرية للحوثيين الذين وقفوا إلى جانب عبدالملك الحوثي في الحرب الثانية والثالثة عندما كان عبدالملك الحوثي هارباً ومتخفياً في منطقة نقعة بصعدة.

وعمل “الغماري” كمشرف حوثي في حجة، وقيادي ميداني في الحديدة، وتولى منصب المسؤول الأمني في صنعاء.

وسبق أن سافر “الغماري” في ٢٠١٢م إلى الضاحية الجنوبية بلبنان، وتلقى عدة دورات في حزب الله عقائدية وأمنية وعسكرية وهو المطلوب رقم 16 في قائمة الأربعين التي أعلنت عنها قيادة التحالف العربي.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة