الإثنين، ٢٨ ذو القعدة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٢٧ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

«وزير التربية»: هيئة لتقويم أداء المدارس (قريبا)

«وزير التربية»: هيئة لتقويم أداء المدارس (قريبا)

تواصل – متابعات:
أكد الأمير "فيصل بن عبدالله" وزير التربية والتعليم قرب الإعلان عن إنشاء هيئة لتقويم التعليم، موضحا أن الوزارة تستكمل حاليا الإجراءات النظامية لتأسيسها من قبل الجهات المعنية.
وأشار الوزير إلى أن الهيئة ستعمل على تحسين مخرجات التعليم العام، ورفع كفاءته، كما تشمل مهامها: وضع المعايير الخاصة بالمناهج والمعلم والبيئة التعليمية، إضافة إلى معايير تستهدف المدرسة والطالب والطالبة، كما ستقوم الهيئة بتقييم الأداء العام للمدارس، وإعداد وتنفيذ الاختبارات الوطنية.
ومن جهة أخرى أعلن وزير التربية عن بناء منظومة شاملة من الأنظمة الإلكترونية، التي نقلت الوزارة في المرحلة الحالية إلى الحكومة الإلكترونية؛ لتسريع إنجاز كل العمليات المتعلقة بالطالب والطالبة والمعلم والمعلمة، وتحويلها إلى ممارسات تقنية رائدة، مشيرا إلى قرب إطلاق نظام الخريطة التعليمية، وتوفير ألفي معمل حاسب للمرحلتين المتوسطة والثانوية، كما يتم توفير 4500 معمل جديد خلال السنة المقبلة، وأن تلك المشاريع ستوفر ما يقارب 130 ألف جهاز حاسب.
وعلى صعيد آخر أشار الوزير إلى أنه تم بناء شراكة مع وزارة التعليم العالي لمراجعة الخطط الدراسية ومعايير قبول الطلبة في الأقسام المؤهلة لهم، وتشكيل لجنة دائمة بين وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي لهذا الغرض، إضافة إلى وضع معايير لاختيار المعلمين الراغبين في الالتحاق بمهنة التدريس يتم تطبيقها من خلال المركز الوطني للقياس والتقويم، وقد تم فعلياً تطبيقها مرحلياً على المعلمين، وسيتم قريباً تطبيقها أيضاً على المعلمات. كما دعمت الوزارة وضع حد أدنى لرواتب المعلمين والمعلمات في المدارس الأهلية.
وحول النقل المدرسي أوضح الوزير أنه تم إسناد النقل المدرسي للطالبات إلى شركة تطوير التعليم القابضة "المملوكة بالكامل للدولة"؛ لتوفير خدمة النقل لنحو 631 ألف طالبة يمثلن 25% من إجمالي طالبات التعليم العام، كما صدر قبل عدة أشهر قرار مجلس الوزراء القاضي بزيادة أعداد المستفيدين من النقل المدرسي إلى أكثر من مليون و200 ألف طالبة، ودراسة التوسع في تقديم خدمة النقل أيضاً للطلاب والمعلمات، وتعمل الوزارة على تنفيذ هذا القرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *