السبت، ٣ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٢ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

الشيخ الغامدي يطالب بجامعات شرعية في جدة

الشيخ الغامدي يطالب بجامعات شرعية في جدة

تواصل ـ متابعات:
طالب الداعية والكاتب والباحث الإسلامي الشيخ خضر بن سند الغامدي في برنامج إضاءات، الذي تبثه قناة العربية بإنشاء جامعات شرعية، وذلك لمكانتها الدينية، المتمثلة في استقبال ملايين الحجاج والمعتمرين سنوياً.
وأوضح الشيخ الغامدي أن لجدة مكانة دينية حيث قال: "جدة تُسمّى عند السلف الثغر، وكان بعض السلف – ومنهم عطاء وابن جرير- يقولون: جدة رباط، ومكة جهاد، فجدة لها مكانة دينية؛ لذلك حتى بعض الأحكام الفقهية ذكرها الإمام الغزالي في كتابه إحياء علوم الدين على أنها مدينة من أهم الثغور الإسلامية، فلها أحكام فقهية خاصة مثل القصر في السفر، وهي أشهر مسألة خلافية اليوم، وكذلك من المسائل، الإحرام في الطائرة وهذا يتعلق بمدينة جدة، ولازال الخلاف فيها إلى اليوم، إذن جدة تحتاج إلى مزيد من العناية".
وأضاف بن سند حسب المدينة ـ: "للأسف لا يوجد في جدة كلية شرعية، فثلاثة ملايين ونصف مليون نسمة يوجد لهم قسم للدراسات الإسلامية، وبجواره قسم اللغة الإنجليزية وبجواره قسم اللغة الفرنسية، وبجواره قسم اللغة العربية، وبجواره قسم العلوم الاجتماعية كلها تندرج تحت كلية الآداب والعلوم الإنسانية، هل هذه المدينة فعلاً تستحق أن يكون الدراسات الإسلامية مجرد قسم مثل قسم اللغة الإنجليزية والفرنسية أم تستحق أن تكون هناك جامعات شرعية؛ لأنك تستقبل سنويًّا ملايين الحجاج ليس لهم منفذ إلاّ جدة، سواء برًّا أو بحرًا أو جوًّا، فتحتاج إلى مرشدين ودعاة وحفاظ ومفتين فهم بحاجة إلى من يتحدث إليهم ويفتي إليهم، ولا يوجد في جدة مركز إفتاء، إنما الموجود مركز دعوة يمارس المواعظ في المساجد، لأن فيه هيئة كبار العلماء واللجنة الدائمة للإفتاء فهي الجهة المخولة بالفتوى".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *