الثلاثاء، ٨ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٤ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

نفير عام بالضفة نُصرة للأقصى.. والرئاسة الفلسطينية: إغلاقه إعلان حرب

نفير عام بالضفة نُصرة للأقصى.. والرئاسة الفلسطينية: إغلاقه إعلان حرب

تواصل – القدس المحتلة:

دعت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” في الضفة الغربية المحتلة، أبناءها ومناصريها ومؤيديها وجماهير الشعب الفلسطيني كافة للنفير يوم غد الجمعة، نصرةً للمسجد الأقصى المبارك وإسناداً لانتفاضة القدس المتواصلة، في كل من محافظتي رام الله والخليل.

وطالبت الحركة، في بيان، اليوم الخميس، جماهير الضفة بعدم ترك أهالي القدس وحدهم في ميدان المعركة المندلعة بالمدينة المقدسة، مطالبة بالثأر لدماء الشهداء، والتي كان آخرها دماء الشهيد معتز حجازي الذي اغتالته قوات الاحتلال صباح اليوم.

وكانت سلطات الاحتلال الصهيوني قد قررت في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء إغلاق المسجد الأقصى المبارك أمام المسلمين حتى إشعار آخر، بعد ساعات من محاولة اغتيال حاخام متطرف يقود الاقتحامات المتكررة للمسجد.

من جانبه أكد المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة الخميس، أن قرار إغلاق المسجد الأقصى أمام المسلمين في البلدة القديمة في القدس، يأتي “بمثابة إعلان حرب” على الشعب الفلسطيني.

وقال أبو ردينة لوكالة فرانس برس: “استمرار هذه الاعتداءات والتصعيد الإسرائيلي الخطير هو بمثابة إعلان حرب على الشعب الفلسطيني ومقدساته وعلى الأمتين العربية والإسلامية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *