الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
«تعليم عفيف» يطالب المعلمين الجدد بسرعة المراجعة للضرورة القصوى

«تعليم عفيف» يطالب المعلمين الجدد بسرعة المراجعة للضرورة القصوى

بلدية شمال الرياض تزيل ٨ أكشاك مخالفة على طريق القصيم (صور)

بلدية شمال الرياض تزيل ٨ أكشاك مخالفة على طريق القصيم (صور)

«مهرجان الزيتون» بالجوف يبدأ استلام إنتاج المزارعين (صور) 

«مهرجان الزيتون» بالجوف يبدأ استلام إنتاج المزارعين (صور) 

جامعة القصيم تسحب ترخيص بيت خبرة أعلن عن أعمال لا تندرج ضمن مجالاته

جامعة القصيم تسحب ترخيص بيت خبرة أعلن عن أعمال لا تندرج ضمن مجالاته

خلال جولته الميدانية.. نائب أمير مكة: إنشاء كلية بـ«العرضيات» العام المقبل (صور)

خلال جولته الميدانية.. نائب أمير مكة: إنشاء كلية بـ«العرضيات» العام المقبل (صور)

تكريم 3 معلمين بالرياض رفضوا التمتع بإجازاتهم المرضية

تكريم 3 معلمين بالرياض رفضوا التمتع بإجازاتهم المرضية

وفاة طالب ووافد مصري إثر تصادم سيارتين بالنماص

وفاة طالب ووافد مصري إثر تصادم سيارتين بالنماص

عسير.. ضبط مخالفات صحية بمحل للأسر المنتجة ومصنع حلويات

عسير.. ضبط مخالفات صحية بمحل للأسر المنتجة ومصنع حلويات

صحيفة بريطانية تفجِّر مفاجأة عن المتسبب في الجرائم ضد «الروهينجا»

صحيفة بريطانية تفجِّر مفاجأة عن المتسبب في الجرائم ضد «الروهينجا»

تواصل – الرياض:

كشفت صحيفة “صنداي تليغراف” البريطانية عن الممارسات الوحشية التي ترتكبها السلطات في ميانمار ضد مسلمي الروهينجا، وقال محرر الصحيفة رولاند أوليفانت في تقرير له من مدينة كوكس بازار في بنغلاديش، أن جرائم الحرب والتطهير العرقي التي تستهدف الروهينجا مستمرة، ويشرف عليها كبار المسؤولين، وينفذها جنود ومدنيون مسلحون بالسكاكين والسيوف، طبقا لـ “بي بي سي”.

أضاف “أوليفانت”، أن ما يجري ضد مسلمي الروهينجا من ممارسات تنحدر إلى مستوى جرائم الحرب والتطهير العرقي. وينقل الكاتب عن شخص من أقلية الروهينجا يدعى مولوفي مبارك، وهو أحد سكان بلدة توم بازار في ميانمار، صورة للأوضاع المأساوية، ويستذكر آخر يوم له في بلدته قبل فراره منها إثر هجوم استهدفها.

يقول “مبارك” مستذكراً المهاجمين “كانوا خليطًا من الجنود النظاميين ومن مدنيين مسلحين بالعصي والسكاكين”، مضيفًا: “لكن وسط هذه الفوضى، شخص واحد على وجه الخصوص ميزته بوضوح إنه رئيس البلدية، الذي وعد القرويين من أقلية الروهينجا في اليوم السابق للهجوم بالحماية وضمان السلامة، كان ضمن المهاجمين يحمل منجلاً”.

ويستطرد مبارك : “قال لنا رئيس البلدية وعناصر الجيش إنه لا ينبغي علينا ترك المناطق التي يتقدم بها الإرهابيون، وأننا سنكون آمنين إذا ما لزمنا بيوتنا، أعتقد أن هذا كان فخاً للإيقاع بنا”.

كما يستعرض “أوليفانت” في تقريره، شهادات لأشخاص فروا من العنف في ميانمار، تتفق كلها على اتهام المسؤولين البورميين بالتورط في مساعدة الجيش، في تحديد بيوت المنتمين لأقلية الروهينجا في البلدات والقرى مختلطة العرقيات، بهدف التخلص منهم.

ويتناول تقرير “صنداي تليغراف”، شهادات بأعمال عنف وحشية مورست بحق أفراد الروهينجا تنحدر إلى مستوى الإبادة الجماعية والتطهير العرقي.

التعليقات (١)اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم الله ينتقم لهم