«فايننشال تايمز»: المملكة تخطط لإصدار صكوك إسلامية تمول عجز الموازنة | صحيفة تواصل الالكترونية

احدث الأخبار

جازان.. السيطرة على انبعاث دخان محدود بطوارئ مستشفى «أبو عريش» بالصور.. أمير تبوك يتفقد منفذ «حالة عمار» للوقوف على استعدادات موسم الحج أمطار غزيرة ترطب الأجواء في عدد من مناطق المملكة (فيديو) في تعميم اطلعت عليه «تواصل».. «بن لادن» تعلن استئناف مشاريعها بالحرمين وصرف رواتب موظفيها «Stc» تقدم شرائح مجانية لجميع الحجاج القطريين شرطة جازان تبحث عن مُشعلي النار بسيارة رئيس بلدية «أحد المسارحة» جدة.. «التجارة» تُغلق محطة تخلط البنزين بالديزل وتُلزمها بإصلاح السيارات المتضررة (صور) «سليمان الراجحي» يوجه نصيحة للشباب للاستقرار في العمل خادم الحرمين يأمر بإرسال طائرات لاستضافة الحجاج القطريين كافة على نفقته هيئة الاتصالات توجه بإعادة فتح أكبر فرع لـ«زين» بالرياض بعد إغلاقه وزير النقل: سخرنا كافة الإمكانات المادية والبشرية للتيسير على ضيوف الرحمن «الرقابة البيطرية»: «طاعون الماعز» لا ينتقل للإنسان.. وهذه نصائح شراء الأضحية (فيديو)

«فايننشال تايمز»: المملكة تخطط لإصدار صكوك إسلامية تمول عجز الموازنة

0
«فايننشال تايمز»: المملكة تخطط لإصدار صكوك إسلامية تمول عجز الموازنة

تواصل – ترجمة:

قالت صحيفة ‘‘فايننشال تايمز‘‘ البريطانية: ‘‘إن السعودية تخطط بعد بيعها سندات دين قياسية في الأسواق العالمية العام الماضي، لإصدار صكوك دَين إسلامية في فبراير القادم، لاستخدامها في تمويل عجز الموازنة، والاستثمار في تنويع الاقتصاد لتلافي الاعتماد على النفط، وسط توقعات بمشاركة مستثمرين من الخليج في شراء الصكوك‘‘.

كانت المملكة قد سجلت العام الماضي رقما قياسيا كونها دولة نامية من خلال بيع أول سنداتها الدولية، والتي جذبت مستثمرين أبدوا استعدادهم لشراء سندات بـ67 مليار دولار، إلا أن المملكة قررت جمع 17.5 مليار دولار عبر بيع السندات الدولية العام الماضي.

وذكرت الصحيفة، أن المملكة تأثرت بشدة جراء انهيار أسعار النفط منذ 2014م، حيث لجأت إلى تقليص الإنفاق الحكومي، وإصدار سندات الدين والتخطيط لأكبر عملية طرح أولي في العالم لـ‘‘أرامكو‘‘ للمساعدة في إدارة العجز.

وأضافت ‘‘فايننشال تايمز‘‘ أنه على الرغم من أن أسعار النفط استقرت عند 55 دولارا للبرميل بعد اتفاق أعضاء ‘‘أوبك‘‘ في نوفمبر الماضي، إلا أنه من غير المتوقع عودتها إلى مستويات 100 دولار للبرميل التي كانت قبل 3 سنوات.

وتحدثت الصحيفة، عن أن باكستان وإندونيسيا وماليزيا، باعوا العام الماضي صكوكا إسلامية بـ9.4 مليار دولار، مقارنة ببيع الصكوك الإسلامية المسجل في 2015م والذي بلغ 6.3 مليار دولار.