«واشنطن بوست»: توقعات بمواجهة «إيرانيةـ روسية» على النفوذ بسوريا | صحيفة تواصل الالكترونية

احدث الأخبار

بعد «قمة الرياض».. محلل روسي: على «بوتين» أن يتعلم من «ترامب» غداً.. «المالية» تعلن عن تفاصيل تعويضات توسعة «المسجد النبوي» جموع المصلين تشيّع الشهيد العريف «عبادي» بمركز الشقيري في «ضمد» وزير النفط الهندي: نبحث مع «أرامكو» إنشاء مركز عالمي للتكرير السجن 80 عاماً و700 جلدة للمتهمين بدهس رجل أمن بـ«دباب» في جدة «الشؤون الاقتصادية» يستعرض موضوعات تنموية ويتخذ التوصيات اللازمة الرياض.. انسيابية المرور بجسر تقاطع طريق العروبة مع شارع التخصصي (فيديو) مصابو الجيش السوداني بمستشفيات «جازان»: أرواحنا فداء لبلاد الحرمين ومقدساتها (صور) «أمانة الرياض» توضح اشتراطات عمل التموينات والأسواق المركزية (فيديو) الصندوق العقاري: «التمويل المدعوم» يخدم 265 مستفيدا ويتلقى 1612 مكالمة يومياً (صور) عضو بالشوري: المملكة وظفت زيارة «ترامب» لخدمة مصالح العالمين الإسلامي والعربي بعد نجاح قمم الرياض.. إيران تهاجم المملكة وترامب وصفقات الأسلحة تُرهبها

«واشنطن بوست»: توقعات بمواجهة «إيرانيةـ روسية» على النفوذ بسوريا

0
«واشنطن بوست»: توقعات بمواجهة «إيرانيةـ روسية» على النفوذ بسوريا

تواصل – ترجمة:

توقع محللون أن تجد إيران نفسها في منافسة مباشرة مع روسيا على النفوذ بسوريا، في وقت يتسبّب فيه تواجد الميليشيات الشيعية هناك في إشعال الخصومة الإقليمية والدينية مع المملكة.

وقالت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية: إنّ الحكومة السورية تعوّل على الحصار الوحشي لقهر معاقل الثوار في حلب، غير أنّ قوات بشار الأسد لا تقود هذا التحرك.

وأضافت: أنّ تلك المهمة يقوم بها الآلاف من عناصر الميليشيات الشيعة من: لبنان، والعراق، وباكستان، وأفغانستان الموالين لإيران التي تعد أهم حليف لـ”الأسد”.

ورأت الصحيفة أنّ هؤلاء المقاتلين الذين يتحركون بدوافع دينية عززوا الجيش السوري الذي أُصيب بالضعف بشكل سيئ، ويلعبون الآن دوراً حاسماً للسيطرة على معقل الثوار شرق حلب، بتنسيق هجماتهم مع القوات الحكومية والطائرات الحربية التابعة لروسيا.

ولم يستبعد الخبير في الميليشيات الشيعية بمعهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى، فليب سميث، أن تكون الميليشيات شكَّلت تحالفاً برياً معقداً ساهم في زيادة النفوذ الإيراني بسوريا بشكل يقلق مسؤولي حكومة بشار.

وحذَّر سميث من أنّ تلك الميليشيات تبني قوة على الأرض ستستمر طويلاً بعد الحرب هناك، وستمنح إيران نفوذاً عسكرياً وأيديولوجياً قوياً في سوريا، في وقت لا يمتلك الأسد الكثير لكبح صعود نفوذ تلك الميليشيات.